الرئيسية / الأخبار السياسية / الاستفتاء قرار مستعجل وسيعرض حياة مئات الآلاف من المواطنين الكرد للخطر

الاستفتاء قرار مستعجل وسيعرض حياة مئات الآلاف من المواطنين الكرد للخطر

بغداد نيوز –

قال نائب رئيس البرلمان “آرام الشيخ محمد” ، اليوم السبت ، إن الاستفتاء المزمع إجراؤه في الإقليم خلال شهر أيلول المقبل، سيعرض حياة مئات الآلاف من مواطني الإقليم للخطر.

وذكر بيان لمكتب الشيخ محمد ، أن ” إثارة مسألة الاستفتاء قرار مستعجل لم يأخذ بالاعتبار حياة مئات الآلاف من المواطنين الكرد الذين يعيشون خارج مناطق إقليم كردستان “.

وأضاف البيان ، أن ” نائب رئيس مجلس النواب التقى أمس الجمعة بمجموعة من المواطنين الكرد في بغداد، وبحث معهم العديد من المواضيع ومن ضمنها المخاوف التي تتعرض لها حياة المواطنين الكرد مؤخرا، ممن يعيشون في المدن والمحافظات العراقية في وسط وجنوب البلاد، وخصوصا العاصمة بغداد، وذلك بسبب إثارة مسألة الاستفتاء لاستقلال إقليم كردستان “.

ونقل البيان عن محمد قوله ، ” بحثنا هذه القضية مع المسؤولين والمؤسسات الرسمية في الحكومة العراقية وأخذناها على محمل الجد، ونحن نتعقب مردوداتها كونها من المسائل المليئة بالمغامرات والمخاطر، والتي تثبت الحقيقة بان إثارة مسألة الاستفتاء قرار مستعجل لم يأخذ بعين الاعتبار حياة المواطنين الكرد الذين يعيشون في مناطق خارج الإقليم “.

وأوضح البيان ، “نحن نقف بالضد من ربط مسألة الاستفتاء بالصراعات السياسية ، بل اننا نتخوف من ان تعرض هذه المسألة حياة ومصير الملايين من مواطني اقليم كردستان، فيما لا يجوز تعريض حياة مئات الآلاف من الكرد خارج الاقليم ممن يعيشون في الوسط والجنوب ، الى القدر والمزاج الشخصي، او تكون ضحية اللعبة السياسية”.

وأكد البيان ، أن ” المعاناة التي يتعرض لها المواطنون في إقليم كردستان على مدى السنوات الماضية رغم حصول حكومة الإقليم على ملايين الدولارات من الجبايات الداخلية وبيع النفط بصورة مستقلة ودون أي رقيب، ورغم ذلك فان مواطني إقليم كردستان أصبحوا في مستوى سكان الدول الفقيرة بسبب السياسات الخاطئة التي اتبعتها حكومة الإقليم في بيع نفطها بحجة بناء الاقتصاد المستقل“.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.