Warning: Trying to access array offset on value of type bool in /customers/d/7/f/afkarhura.com/httpd.www/wp-content/plugins/taqyeem/taqyeem.php on line 763 Warning: Trying to access array offset on value of type bool in /customers/d/7/f/afkarhura.com/httpd.www/wp-content/plugins/taqyeem/taqyeem.php on line 763 Warning: Trying to access array offset on value of type bool in /customers/d/7/f/afkarhura.com/httpd.www/wp-content/plugins/taqyeem/taqyeem.php on line 763 Warning: Trying to access array offset on value of type bool in /customers/d/7/f/afkarhura.com/httpd.www/wp-content/plugins/taqyeem/taqyeem.php on line 763 Warning: Trying to access array offset on value of type bool in /customers/d/7/f/afkarhura.com/httpd.www/wp-content/plugins/taqyeem/taqyeem.php on line 763 Warning: Trying to access array offset on value of type bool in /customers/d/7/f/afkarhura.com/httpd.www/wp-content/plugins/taqyeem/taqyeem.php on line 763
الرئيسية / الأخبار السياسية / التركمان يطالبون بزيادة حصتهم في برلمان إقليم شمال العراق

التركمان يطالبون بزيادة حصتهم في برلمان إقليم شمال العراق

أربيل/ بكر أيدوغان، هشام شعباني/ الأناضول

* النائب عن الجبهة التركمانية العراقية في برلمان إقليم كردستان، إمداد بلال:
– المكون لم يحظ في برلمان الإقليم إلا على 5 مقاعد من أصل 111 مقعدًا.
– عدد التركمان في الإقليم 300-350 ألفا. ولا نؤيد تقليص حصة هذا المكون في البرلمان المحلي.
– يجب تمثيل التركمان في العديد من مؤسسات الإقليم

طالب النائب عن الجبهة التركمانية في برلمان إقليم شمال العراق، إمداد بلال، بضرورة زيادة حصة التركمان في البرلمان، وتمثيل هذا المكوّن بشكل أكبر في مؤسسات الإقليم.

جاء ذلك في تقييم أجراه إمداد بلال لمراسل الأناضول، حول الانتخابات البرلمانية في إقليم شمال العراق، والحصة المخصصة للتركمان في البرلمان، وتمثيلهم في مؤسسات الإقليم.

وأشار بلال إلى أن رئيس حكومة الإقليم مسرور بارزاني أصدر تعميمًا لإجراء الانتخابات في أكتوبر/ تشرين الأول المقبل، وأن الانتخابات سوف تعكس حجم الجماعات السياسية المختلفة داخل المجلس (البرلمان).

– الجبهة التركمانية وسيلة للحل

وقال النائب بلال إن التركمان لديهم وزارة في حكومة الإقليم و 5 نواب في البرلمان المحلي، وأنه من المهم أن يكون الوجود التركماني حاضرًا في البرلمان وحكومة الإقليم.

وأضاف: الجبهة التركمانية العراقية حزب طالما دافع عن حقوق المكوّن التركماني وصفته القانونية، فضلًا عن كون الجبهة صمام أمام لوحدة العراق.

وتابع: نحن بحاجة إلى أن نكون أكثر تنظيماً في الانتخابات القادمة. هذه المرة، سيكون من المفيد وجود نائبين أو ثلاثة نواب تركمان على الأقل في مجلس حكومة إقليم شمال العراق، وليس مجرد نائب واحد من الجبهة التركمانية العراقية. الشعب ينظر حقًا للجبهة التركمانية العراقية على أنها وسيلة للحل.

– لا نؤيد تقليص حصة المكون

وأكد النائب بلال على أن التركمان هم المكون الرئيسي الثالث في العراق، والثاني في حكومة إقليم شمال العراق، إلا أن هذا المكون لم يحظ في برلمان الإقليم إلا على 5 مقاعد من أصل 111 مقعدًا، يتكون منها برلمان الإقليم.

وزاد: إذا تم إجراء تعداد حقيقي، فإن عدد التركمان في إقليم شمال العراق يزيد عن 300-350 ألف شخص. نحن لا نؤيد تقليص حصة هذا المكون في البرلمان المحلي. ولا نقبل أيضًا بالرقم الحالي. نحن بحاجة الى زيادة حصتنا ضمن مقاعد المجلس.

وذكر أن النواب التركمان، وخاصة الذين ينتمون للجبهة التركمانية العراقية، يعملون على زيادة الحصة الممنوحة للتركمان في المجلس.

– التركمان عنصر أساسي في توطيد الأخوة والتضامن

ولفت بلال إلى أن التركمان ممثلون أيضًا في مجلس محافظة أربيل، ومجلس برلمان الإقليم كردستان، ومجلس الحكومة المحلية للإقليم.

وأردف: لكن هذا لا يكفي. المكون التركماني غير ممثل في المديريات الفرعية التابعة لوزارات حكومة الإقليم. يجب أن نكون هناك أيضًا، إضافة إلى ضرورة وجود التركمان في العديد من المؤسسات المهمة، مثل مكتب العلاقات الخارجية في حكومة إقليم شمال العراق. سيكون من المفيد ضمان مشاركة فعالة أكبر للمكون التركماني.

وأوضح أنه يجب تمثيل التركمان في العديد من مؤسسات الإقليم، لما يشكل هذا التمثيل من زيادة في تعزيز الأخوة والتضامن وتطوير التجارة وبناء جسور الثقة، وخاصة مع الجمهورية التركية.

– وضع المدارس التركمانية

كما أكد بلال أن هناك مشاكل في المدارس التركمانية الموجودة في إقليم شمال العراق، أبرزها مشاكل في تعيين معلمي اللغة التركية في الشواغر.

وتابع: لدينا مشكلة مع البرامج والكتب. إذا نظرت إلى الكتب في المدارس التي تدرس باللغة الكردية، ستجد أن الطبعة المستخدمة ترجع للعام الدراسي 2021-2022. أما الطبعة في المدارس التركمانية فترجع لقبل 10 سنوات على الأقل.

وذكر أنهم سينقلون المشاكل المذكورة إلى مجلس النواب من خلال لجنة التربية والتعليم، معربًا عن أمله في أن يتم حل المشاكل المرتبطة بقطاع التربية والتعليم خلال هذا العام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: