الرئيسية / المقالات السياسية / هل بالامكان اعتبار الاحزاب التركمانية مرجع التركمان الاعلى؟؟بقلم عامر قره ناز

هل بالامكان اعتبار الاحزاب التركمانية مرجع التركمان الاعلى؟؟بقلم عامر قره ناز

نشر الاخ الدكتور ادريس تسينلي مقالا بعنوان ( المرجعية السياسية الامل المرتجى) حول الانتخابات الاخيرة في كركوك وخصيصا في الدائرة الثانية باعتبارها عقر المكون التركماني,وكيفية ولادة قائمة (جبهة تركمان العراق الموحد) داعيا في الختام  وبصوت عال بان تتحول هذه القائمة الى مجلس تركماني لتكون المرجعية السياسية لكافة الاحزاب والشخصيات والتشكيلات والكفاءات التركمانية وبشتى توجهاتهم.

المرجعية السياسية التركمانية، الامل المرتجى/- ادريس تسينلي

فيا سيادة الاخ الدكتور الفاضل .

لا اتوقع ان هنالك عقل سليم لا يوافقك الراي بان الشعب التركماني من تلعفر الى مندلي قاطبة يطالبون بتاسيس مجلس تركماني موسع يضم كافة شرائح المجتمع من سياسيين واكاديمين ومفكرين ومثقفين حتى اصبح مطلب جماهيري ملح.

ولكن دعوتك ان تتحول قائمة انتخابية  الى بيت تركماني شامل خطا فادح وغير في محله للاسباب التالية .

الغريب في مقالك القيم بانك تؤكد على ان المكونيين العربي والكردي  قد اظهروا قدرتهم على اللعب الصحيح وفق الدوائر المتعددة, فلماذا لم تلعب القائمة التي تدعو ان تكون مرجعنا السياسي بالشكل الصحيح؟؟

اليس ذلك دليلا دامغا على ان القائمة لا تجيد اللعبة السياسية وقد فشلت فشلا ذريعا بالرغم ان اللعبة قد جرت في ساحتنا التركمانية وفي عقر دارنا؟؟

 الشعب بحاجة الى مجلس ذو ارادة قوية حاكمة  تتطبق قراراتها على جميع الاحزاب والتشكيلات التركمانية في منطقة توركمن ايلي, فهل هذه القائمة باستطاعتها ان تفرض قرارتها على الكل؟؟

القائمة كانت قائمة انتخابية فرضت على الرائ العام وفشلت في مهامها فكان المفروض ان نحصل على 3 مقاعد في الدائرة الثانية استنادا الى اننا نمتلك 150 الف ناخب في الدائرة الثانية فلو قمنا بحساب بسيط فان الاخ ارشد الصالحي قد حصل على 23 الف صوت والاخت سوسن حصلت على 6 الاف صوت, ومجموع المشاركين التركمان  في الانتخابات65 الف اي قد هدر 36 الف صوت بسبب السياسة الخاطئة في تشكيلة القائمة وتتحمل اسباب الهدر القائمين على  تشكيلة القائمة اي الاحزاب التركمانية ومن ضمنهم الجبهة التركمانية العراقية.. فرغم دعمهم الكبير للاخت سوسن الا انها حصلت على 6 الاف صوت فقط وكدنا ان نذهب الى البرلمان بمرشح واحد فقط.

وكيف تدعو لاحزاب ومن ضمن القائمة ان تكون المرجع التركماني وقد قاموا بمساندة مرشحين من خارج القائمة وتم على اساسها هدر ما يقارب 9 الاف صوت من اصوات التركمان ؟؟

بالمناسبة انا لست بصدد الانتقاص من حجم الاحزاب التركمانية بل احاول ان اؤكد على حجمهم ( ورحم الله قد عرف قدر نفسه).

 فيا سيادة الدكتور وكما سبق وان اشرت بان تاسيس المجلس التركماني باتت مطلبا جماهيرا ملحا ولتحقيق ذلك يجب على جميع الاحزاب التركمانية حل نفسها وفرض ارادتها كاشخاص وليست كاحزاب والدخول تحت خيمة الجبهة التركمانية والدعوة الى عقد مؤتمر للجبهة التركمانية العراقية واختيار هيئة تنفيذية جديدة على ان تكون احد مقررات المؤتمر تاسيس مرجعية تركمانية اين كانت اسمها وعنوانها ( المجلس التركماني الاعلى  , المجلس التشريعي التركماني والخ من المسميات) على ان تضم شخصيات تركمانية من سياسيين واكاديميين ومثقفين لتكون المرجع الاعلى للتركمان ولسحب البساط من تحت اقدام المتحزبين والانتهازيين واللاعبين بمقدرات الشعب التركماني

واعان الله هذا الشعب المسكين المغلوب على امره

 ولكم مني التقدير والاحترام.

 الكاتب السياسي عامر قره ناز

Notice: Undefined index: tie_hide_author in /customers/d/7/f/afkarhura.com/httpd.www/wp-content/themes/sahifa/single.php on line 92 Notice: Trying to access array offset on value of type null in /customers/d/7/f/afkarhura.com/httpd.www/wp-content/themes/sahifa/single.php on line 92

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات