الرئيسية / بحوث ودراسات / السيرة الذاتية للمرشحة ژاله النفطجي

السيرة الذاتية للمرشحة ژاله النفطجي

الاسم الثلاثي واللقب : الــه يــونس أحــمــد الـنفطـــي

التولـــــد : العراق / كـــركـــــوك / بكلــــر

التحصيل الدراسي : بكالوريوس علوم سياسية جامعة بغداد/1978 1979

الانتماء السياسي : رئيسة حزب الارادة التركمانية

البريد الإلكتروني : neftchyjale@yahoo.com

الهاتف المحمول : 07701303190/07901118743

العمل الوظيفي السابق :

تم تعييني في مصرف الرافدين فرع كركوك وعملت فيها محاسبة للفترة من 1981 ولغاية 1992 ثم انتقلت إلى ديوان الرقابة المالية بطلب منهم بمنصب رئيسة هيئة الرقابة على دوائر الصحة / الزراعة / الاسكان والتعمير / الكهرباء

في سنة 2004 رشحت لعضوية مجلس محافظة كركوك وانتخبت بالإجماع من قبل جميع ممثلي الكتل السياسية في المحافظة.

تم احالتي الى التقاعد في عام 2007 من ديوان الرقابة المالية لعدم جواز عملي في المجالين .

في مجلس محافظة كركوك عملت في لجان عديدة في المجلس منها : اللجنة التنسيقية واللجنة القانونية ولجنة الزراعة والري ولجنة المرأة والأسرة ولجنة حقوق الإنسان ولغاية الدورة البرلمانيةالثانية في 2010 حيث رشحت من قبل الجبهة التركمانية العراقية من محافظة كركوك وانتخبت وعملت عضوه في لجنة العلاقات الخارجية ورئيسة مجموعة الصداقة العراقية والدول الناطقة بالتركية في مجلس النواب العراقي .

ترشحت للدورة البرلمانية الثالثة /2014 أيضا من قبل قائمة جبهة تركمان كركوك (280) الا انني لم انل الفوز

بعد صدور قانون الاحزاب رقم (36)لسنة(2015) قدمت طلبا لتاسيسحزب سياسي وطني قومي مستقل ونزولا عند رغبة قاعدتي الجماهيرية حيث كنت قد هيات له مسبقا وقبل اكثر من عام واكتبست اجازة العمل الحزبي بالرقم  ( 147) بتاريخ 26/12/2017

ترشحت للدورة البرلمانية الرابعة ضمن قائمة ائتلاف النصر في محافظة كركوك بالتسلسل رقم ( 4 ) الا ان قائمة ائتلاف النصر لم تحقق الفوز في محافظة كركوك ولكن حسب توقعاتي كنت قد كسبت اكثر من 3000 الاف صوت على الاقل .

العمل الإضافي :

رئيسة منظمة الرهف الخيرية للمساعدات الإنسانية المجازة من قبل منظمات المجتمع المدني ومن تمويلي الذاتيوحصلت على عدة شهادات تقديرية من منظمات عراقية ودولية ومن لجنة منظمات المجتمع المدني في مجلس النواب العراقي ومن خلال منظمتي قمت بما يلي :

تنظيم ندوات جماهيرية لتوعية المواطنين لنبذ العنف والتعايش السلمي والحفاظ على وحده العراق ومعارضة تشكيل الأقاليم وخصوصا في محافظة كركوك لكونه صمام أمان وحده العراق .

في سنة (2012) قامت منظمتنا بتزويج ( 104) شاب وشابة من العوائل المتعففة وبمساعدة مؤسسة الخلاني الثقافية والاجتماعية رئيسها السيد    ( محمد الحيدري) جزاهم الله خيرأ بتكريم كل زوجين بملغ ( 500) الف دينار مع طقم غرفة نوم.

في فترة عضويتي بالبرلمان للفترة من (2010_2014) كنت قد خصصت رواتب شهرية مقطوعة ل (50) عائلة متعففة من راتبي الشخصي .

تنظيم دورات تدريبية للنساء الارامل والمتعففات على الخياطة ولمدة (25) يوما وتكريمهم بمكائن خياطة في انتهاء الدورة.

زيارة مخيمات النازحين وتوزيع المواد الغذائية والادوية والمستلزمات الانسانيةلتقليل العبئ عن كأهل الحكومة العراقية.

تنظيم ندوات نوعية صحية بحضور بعض الاطباء للنازحين والعوائل المتعففة .

التنسيق مع بعض الاطباء الاخصائيين والصيادلة لأجراء الفحوصات والكشف والعمليات الجراحية على بعض المرضىالمتعففين وتوفير الادوية من الصيادلة مجانا لهم .

التبرع بالدم من قبل اعضاء منظمتنا لجرحئ الحشد الشعبي نتيجة الاعمال الارهابية ولا كثر من مرة .

تقديم المساعدات الغذائية وبعض المستلزمات الانسانية لقوات الحشد الشعبي المرابطين في جبهات القتال خلال العمليات العسكرية.

احياء المناسبات الوطنية والدينية كافةوارسال العوائل المتعففة سنويا لزيارة أربعينه الامام الحسين (عليه السلام) الى كربلاء المقدسة .

منظمتنا تقوم بتوزيع المواد الغذائية كل شهرين مرة ل ( 150 ) عائلة متعففة مع كسوة اليتم ومن تمويلنا الخاص .

مشاركات محلية ودولية

شاركت بدورات عديدة في داخل العراق وخارجه عندما كنت عضوه مجلس محافظة كركوك من قبل المعهد الوطني الديمقراطي (  N D I ) والمعهد الدولي الجمهوري ( I R I ) حول تحقيق الحوكمة الرشيدة وتحقيق السلم من خلال حل النزاعات والصراعات بين اطراف المجتمع مع تشكيل مكاتب نسوية للاحزاب السياسية العراقية المختلفة .

كذلك شاركت لعدة مرات في دورات خارج العراق من قبل منظمة ( فردرش نومان ) الألمانية عن حل النزاعات وتحقيق التوافقات بين مكونات محافظة كركوك .

المشاركة في ورشة تدريب البرلمانيات العراقيات في بيروت لبنان لفترة من 18-22 تموز/ 2010من قبل المعهد العراقي ومركز ودرو ولسون للدراسات من خلال برنامج تعزيز الديمقراطية  ( مرحله ما بعد الانتخابات ) في كيفية نسج العلاقات مع الناخبين والإشراف على السلطة التنفيذية وكيفية عمل اللجان البرلمانية المختلفة والمعايير التي يجب الالتزام بها عند تولي منصب عام .

وشاركت في ورش عمل المعهد العراقي داخل وخارج العراق عن المرأة القيادية وكيفية تحقيق شبكة برلمانيات الشرق الأوسطية وقمت من خلاله بتدريب الشابات الخريجات للخوض في مجال الشابات القياديات .

في سنة 2011 ولدى حضوري الموتمرالعلمي الاول للمفوضية العليا المستقلة للانتخابات للمدة 2/3 نيسان 2011 عن الانتخابات العراقية 2005 الى 2011 الواقع والتحديات الذي اقيم برعاية رئيس الجمهورية السابق السيد جلال الطالباني حيث كلفت لإدارة احدى جلسات المؤتمر العلمي المذكور .

شاركت في اللجنة الوزارية للأعمار والخدمات ( الجلسة الخامسة عشر ) التي حضرت الى محافظة كركوك برعاية وحضور نائب رئيس الوزراء الدكتور صالح المطلك بتاريخ 10/12/2011 .

المشاركة في الكثير من ورشات العمل مع المنظمات الدولية الاجنبية مثل  ( مرسي كورب ) و (اوكسفام ) و ( معهد السياسة العامة العالمية ) حول دور وتاثير حوارات الامن والعدالة في المناطق المحررة بعد داعش

مشاركات عديدة مع القيادات النسائية والناشطات حول تعزيز دور المراةالعراقية في المصالحة الوطنية من خلال برنامج المراة والسلام والامن وبالتنسيق مع بعثة الامم المتحدة لمساعدة العراق ( يونامي) وهيئة الامم المتحدة للمراةومكتب شؤن المراة في المصالحة الوطنية

الموقف الاجتماعي

عائلة النفطجي ذات التاريخ المجيد والتي عانت الكثير من الاضطهاد من النظام السابق من قبل زج بعض رموزهم في سجون الامن من جهة ومن جهة اخرئ استملاك والاستيلاء على اراضي وممتلكات هذه العائلة العريقة التي كانت تمتلك الاف الدونمات من الاراضي الزراعية مصدر رزقهم الوحيد ومهنتهم الفريدة على مر الاجيال السابقة حيث تم توزيع تلك الاراضي على ازلام النظام السابق دون مراعاة ابقاء شبرأ من تلك الاراضي كمصدر رزق لمعيشة تلك العوائل علما ان عائلة النفطجي  أنجبت العديد من الشخصيات والرموز الوطنية والقومية ذوات السبق في تاريخ العراق القديم والحديث واخص منهم :-

حسين بك النفطجي :- (جدي ) الذي قارع الاحتلال البريطاني للعراق ومدينتهم كركوك عام 1918و1920 ليزج في السجن أكثر من مره لموقفه الوطني الصلب . وفي عام 1937 انتخب في الدورة الانتخابية السابعة في مجلس النواب نائبا عن كركوك وتم تجديد انتخابه في الدورة الثامنة بعد 6 اشهر عام 1937 واستمر لثلاث سنوات .

إبراهيم بك النفطجي :- (خالي ) عضو مجلس إدارة لواء كركوك وبعدها انتخب نائبا عن كركوك في البرلمان العراقي للدورة الانتخابية (13) عام 1953-1954 وجدد انتخابه في الدورة (14)  1954 -1957 وانتخب للمرة الثالثة للدورة (16) في عام 1958

يونس بك النفطجي :- ( والدي ) انتخب كعضو في مجلس لواء كركوك عام 1962 ولحين حل المجلس

الشهيد قاسم بك النفطجي :- ( خالي ) استشهد في احداث كركوك عام /  1959

الشهيد علي بك النفطجي :- ( عمي ) استشهد في احداث كركوك عام / 1959

حسن يونس بك النفطجي :- ( أخي ) زج في مديرية امن كركوك /1974 كان يعاني من مرض السكري ويستخدم الأنسولين وتحت تأثير التعذيب ومنعه من الحقن حصل عنده عجز في الكلية وتوفي بعد خروجه من مديرية الأمن على أثره في عام 1995

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.