الرئيسية / الأخبار السياسية / لا يمكن القبول بعودة مليشيات الحزبين الكرديين الى كركوك

لا يمكن القبول بعودة مليشيات الحزبين الكرديين الى كركوك

لا يمكن القبول بعودة مليشيات الحزبين الكرديين الى كركوك ،وكركوك اليوم اكثر امنا واستقرار وعدالة بعد نجاح خطة فرض القانون .
رفض القيادي العربي في محافظة كركوك الشيخ عبد الرحمن منشد العاصي ،عودة البيشمركة والاسايش (الامن الكردي )الى كركوك ،مؤكدا ان كركوك اليوم بعد نجاح خطه فرض القانون العام 2017اكثر امنا واستقرار وعدالة في ظل غياب عمليات التهديم والخطف والتفخيخ والقتل واستهداف مكونات كركوك .
واوضح ان اي محاولة للضغط على الحكومة العراقية او الالتفاف عليها في محاولة تشكل مكاتب تنسيق او نقاط مشتركة هي هزيمة للانتصار الذي تحقق ومحاولة اعادة عقارب الساعه للوراء وتهديد السلم الاهلي والاستقرار الذي يتمتع به اهالي كركوك جميعا .
وشدد بالقول لا عودة لمليشيات الحزبين الكرديين مجددا وجميع مكونات كركوك متساوية بالحقوق والواجبات وهي تقف امام القانون ..داعيا الحزبيين الكرديين لتسخير امكانياتهم ونفوذهم الى الدفاع عن حدود السليمانية واربيل ودهوك وحماية حقوق الانسان وايقاف عمليات الجريمة المنظمة وتهريب المخدرات ومن يرغب بعودة المليشيات عليه اللحاق بهم
.
وقال ان رأي الشارع العربي والتركماني وعرب العراق بالكامل لن يقبل بالمساس بملف كركوك الاتحادي ولن يرضى عقد اي اجتماع مع ممثليهم ضمن حدود كركوك العراقية لانها تمثل ذاكره من الحزن والاستهداف وتهديم القرى واختطاف الشبان واهانة المجتمعين العربي والتركماني فكركوك اليوم مستقره بملفها الامني الاتحادي وبراية العراق التي هي اساس كرامة ووحدة الشعب العراقي .
وخلص بالقول عليهم ترك كركوك وايقاف حملات المعاداة والاستهداف والتشهير والمحاربة والاستهداف لادارتها ومواطنيها .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.