الرئيسية / الأخبار السياسية / الصالحي يهنئ الصحافة التركمانية بعيدها السنوي ويؤكد أَن قضية التركمانية اصبحت محط اهتمام المجتمع الدولي

الصالحي يهنئ الصحافة التركمانية بعيدها السنوي ويؤكد أَن قضية التركمانية اصبحت محط اهتمام المجتمع الدولي

اتقدم بأسمى التهاني والتبريكات الى الصحفيينَ والإٍعلامينَ التُركمان في داخل العراق وخارجه بمناسبة حلول الذكرى العاشرة بعد المائة ليومِ الصحافة التركمانية والذي يتزامن مع صدور جريدة الحوادث في كركوك يوم 25 شباط 1911.

ونستذكر شهداء الصحافة التركمانية والرموز الكبيرة التي رسخت بمهنيتها مكانة الصحافة التركمانية واصالتها عبر تاريخٍ مليء بالمواقف والابداع في الصحافة المكتوبة والمرئية والمَسموعه عبر صُحفٍ ومحطاتٍ اذاعية وتلفزيونية ومواكبة التطور التقني الحديث من خلال الابداع بالعمل التلفاز والصحف الإلكترونية والتواصل الاجتماعي ليكون للتركمان مكانة يشهد له الجميع في الدفاع عن بلدهم وثقافتهم ورفع الظلم الذي واجه التركمان لكن كلمتهم الهادفة وعدالَةِ قضيتهم جعلت الاعلام التركماني متميزًا في جَميعِ محطات العراق الزَمنية.

ان الجبهة التركمانية العراقية كانت ومازالت تدعم عمل الصحفيين والاعلاميين التركمان و افكارهم وتوجهاتهم بما يسهم في ايصال صوتُ التركمان ليس في العراق وحده بل للعالم اجمع وهذا ما كان ليتحقق لولا المكانة والتاريخ الذي يمتاز به تركمان العراق.

كما ونجدد في هذه المناسبة العزيزة، التأكيد على دعم وحدة الصف التركماني في مواجهة التحديات والحفاظ على مكانة شعبنا ونيل حقوقه الكامله في بلدنا العراق خاصة في مناطق توركمن ايلي.
تحية اجلال وتقدير لشهداء الصحافة التركمانية، وكل عام والصحفيين التركمان بالف خير “.

ارشد الصالحي
رئيس الجبهة التركمانية العراقية
25 شباط 2021

1911 2021

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.