الرئيسية / الأخبار السياسية / وصل بعضها لخمسة ملايين دينار… فرض غرامات مالية على المئات في كركوك وطوز خورماتوو

وصل بعضها لخمسة ملايين دينار… فرض غرامات مالية على المئات في كركوك وطوز خورماتوو


فُرِضَت غرامات على المئات من الأشخاص في مدينة كركوك و قضاء طوز خورماتوو وصل بعضها الى خمسة ملايين دينار بسبب خرقهم حظر التجوال والإجراءات الخاصة بالوقاية من فيروس كورونا.

 بدأ تطبيق حظر التجوال منذ الساعة الثامنة من مساء يوم الخميس، 18 شباط 2021، يمتد الحظر في بعض المحافظات الى الساعة الخامسة صباحاً، فيما يُطَبّق الاغلاق التام حتى يوم الاثنين، 22 شباط، في محافظات عراقية أخرى من ضمنها كركوك والمناطق الأخرى المتنازع عليها.

العميد محمد اسماعيل، مدير شرطة مرور كركوك قال لـ(كركوك ناو) بأن نسبة التزام المواطنين بحظر التجوال أكبر مقارنة بالحجر المنزلي الذي فُرِض خلال العام الماضي، مشيراً الى أن أعداداً قليلة من المواطنين يخرجون من منازلهم لضرورات ملحّة.

رغم ذلك، صادرت القوات الأمنية وشرطة المرور  في نقاط التفتيش المؤقتة 119 رخصة سياقة و و وثيقة التسجيل السنوي للمركبات اضافة الى حجز 31 مركبة.

فُرِضَت غرامات مالية على 170 سائقاً

واضاف مدير مرور كركوك قائلاً “فُرِضَت غرامات مالية على 170 سائقاً بمبلغ 100 ألف دينار.”

بموجب القرارات الجديدة التي اتخذتها الحكومة العراقية سيتم تغريم أي شخص لا يلتزم بحظر التجوال و ارتداء الكمامات بمبالغ تتراوح بين 25 ألف دينار الى 100 ألف دينار.

كركوك/ شباط 2021/ شرطي مرور يقوم بمساءلة أحد سواق المركبات لخرقه اجراءات حظر التجوال 

  تصوير: كاروان الصالحي 

من جانبه، قال حسين علي، مدير شرطة قضاء طوز خورماتوو في محافظة صلاح الدين في تصريح لـ(كركوك ناو) “خرق عدد كبير من المواطنين اجراءات حظر التجوال و تم تغريمهم، الذين لا يلتزمون بارتداء الكمامات يُغَرَّمون بمبلغ 25 ألف دينار، في حين تم تغريم أصحاب ثلاثة مطاعم بمبلغ خمسة ملايين دينار لعدم التزامهم بالحظر.”

وشدد حسين علي بأن أي شخص يرفض دفع الغرامة يواجه عقوبات أخرى من ضمنها الحبس.

من المقرر أن يستمر حظر التجوال الجزئي والعام في عموم محافظات العراق لمدة اسبوعين.

محمد أكبر، مدير صحة طوز خورماتوو قال لـ(كركوك ناو) “تم لحد الآن تغريم أكثر من 50 مواطناً بسبب عدم التزامهم بالتعليمات”، وأوضح قائلاً بأن الأشخاص الذين يضطرون للخروج من منازلهم لمراجعة المستشفيات لا يتعرضون للمساءلة، في حين يُلزَم الآخرون، بعد تغريمهم، بتوقيع تعهد خطي بعدم تكرار المخالفة.

قرار فرض حظر التجوال جاء بعد تسجيل أول حالة اصابة بفيروس كورونا المتحور  في العراق في 15 شباط الجاري. وتؤكد الدراسات الطبية بأن سلالة فيروس كورونا الجديدة التي ظهرت قبل أشهر في عدة بلدان أوروبية تنتشر بصورة اسرع من سابقتها.

الأوضاع تحت السيطرة

ويقول نبيل حمدي بوشناق، المدير العام لدائرة صحة كركوك بأن التزام المواطنين بالتعليمات “في مستوى جيد”، لافتاً الى أن “الأوضاع تحت السيطرة وأن حالات الاصابة قد تراجعت، حيث يرقد حالياً 25 مصاب فقط في المستشفى… لم تُسَجَّل أية حالة اصابة بالسلالة الجديدة من فيروس كورونا عندنا.”

وقد وصل العدد الكلّي للمصابين بفيروس كورونا في العراق واقليم كوردستان الى أكثر من 664 ألف شخص، تماثل أكثر من 616 ألف منهم للشفاء، فيما تسبب الفيروس بوفاة أكثر من 13 ألف شخص لحد الآن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.