الرئيسية / الأخبار السياسية / مصدر يكشف ما وراء الزيارة السرية لرئيس جهاز المخابرات التركي إلى بغداد

مصدر يكشف ما وراء الزيارة السرية لرئيس جهاز المخابرات التركي إلى بغداد

كشف مصدر سياسي رفيع، اليوم السبت،  ما وراء الزيارة السرية لرئيس جهاز المخابرات التركي إلى بغداد، مبينا أن أهم الملفات التي تم بحثها ملف شرف روسيا ومصير الرئيس السوري بشار الاسد وفتح معبر ثالث مع تركيا عبر الموصل.

وقال المصدر لـ”الإخبارية”، إن “ملف شرق سوريا والتسوية وبقاء الرئيس السوري بشار الاسد وفتح المعبر الثالث عبر الموصل لتركيا دون المرور في اقليم كردستان كانت في مقدمة المباحثات”.,

وأضاف المصدر الذي طلب عدم كشف هويته إن “هناك رسالة تطمينية من قبل الجانب التركي بالتزامن من تشغيل سد اليسو التركي المطل على نهر دجلة وتاكيد تركيا عدم المساس بحصة العراق ومصالحها شريطة عدم استخدام العراق ورقة الضغط الاقتصادي ومنع ادخال البضائع التركية”.

 وأشار المصدر إلى أن “زيارة رئيس المخابرات التركي لبغداد السرية لم تكن الاولى، بل سبقتها عدة زيارات سيما مع تصاعد العمليات العسكرية التركية في سنجار لملاحقة عناصر حزب العمال الكردستاني”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.