قائمة باسماء عملاء الباراستن في جامعات بادينان طباعة أرسل لصديقك
تقييم المستخدم: / 10
سيئجيد 
كتبها هشيار بنافي برواري   



كنت احسن الظن بمثقفينا واساتذة جامعاتنا، واعتبرهم اللبنة الاساسية في بناء مجتمعنا الكردي على اسس مدنية علمانية، بعيدا عن التعصب الديني والمذهبي، وكنت ارى انهم الامل لبناء الدولة الكردية المرتقبة التي لا مناص من ظهورها ولو بعد حين. ولكن حين ابلغني بعض الاخوة في الدانمرك ، ان احد السايتات الكردية نشر بعض اسماء لاشخاص من اساتذة جامعات بادينان ، على انهم مرتزقة وعملاء لجهاز مخابرات الحزب الديمقراطي الكردستاني (الباراستن – التايبت)، غمرني شعور من الاسى والاسف على هؤلاء الاساتذة الذين باعوا انفسهم وضمائرهم لقاء الاموال والمناصب والنفوذ وال
شهرة. لذا احببت ان انبه القاريء الكردي وغيره على اسماء هولاء حتى لا يغرر بهم وبكتاباتهم في المستقبل. ومن ابرز هؤلاء العملاء المرتزقة الاساتذة!!، وهم
1- د. حسن المزوري نائب رئيس جامعة دهوك
2- د.داود اتروشي مزوري
3- نائب رئيس جامعة دهوك
4- د.عبدالوهاب خالد برواري نائب رئيس جامعة زاخو
5- د. ازاد احمد سعدون دوسكي رئيس جامعة نوروز الاهلية
6- د. عبدالرحمن عمر اسبنداري نائب رئيس جامعة نوروز الاهلية واحد كوادر الاخوان المسلمين في كردستان وماليزيا سابقا
7- د. محمد صالح طيب زيباري عميد كلية الاداب جامعة دهوك، وهو من كوادر حزب الطالباني سابقا
8- د. ابراهيم احمد سمو رئيس قسم المسرح جامعة دهوك، وهو شخص انتهازي ومتملق
9- د. اسماعيل احمد سمو مسؤول لجنة حزب بارزاني في جامعة دهوك، وهو بعثي سابق ومدير متوسطة سميل، وهو شخص اتهازي ووصولي، مثل شقيقه ابراهيم احمد سمو
10- شاكر احمد سمو طالب دكتوراه في كلية التربية الرياضية جامعة دهوك، ويسمى بالشيخ لانه يبذر اموال الشعب الكردي على اقرانه في المطاعم والملاهي بدعم من بارزان لقمان البارزاني ومن دعم تمر كوجر محافظ دهوك له
11- احمد قاسم ايتوتي مزوري مدرس في كلية التربيةالاساس جامعة دهوك، وهو من كودار الاخوان المسلمين في دهوك سابقا، وشقيق المجرم كريم ايتوتي القاتل المشهور، وهو رئيس اللجنة الاولمبية في دهوك
12- فرهاد محمد احمد سليفاني مدرس في كلية الاداب جامعة دهوك
13- د. خليل مصطفى اتروشي مزوري معاون عميد كلية الاداب جامعة دهوك
14- شيرزاد زكريا سليفاني مدرس في كلية التربية جامعة زاخو
15- د. بيار مصطفى سيف الدين دوسكي مدرس في كلية الالاداب جامعة دهوك
16- د. محمد علي عبو استاذ في كلية القانون والسياسة جامعة دهوك
17- د. عبدالفتاح علي يحيى كوراني رئيس مركز الدراسات الكردية جامعة دهوك، وهو شيوعي قديم ومتملق وانتهازي، استطاع عن طريق تأليف كتاب عن مصطفى بارزاني الحصول على فيلا وشقق زكريا في اربيل والحصول على عمارة سكنية قرب دار ديوالي اغا دوسكي، وشقيقه عبد الغني علي يحيى عميل باراستن الموصل ، وشقيقه الاخر عمر علي يحيى مسؤل في آسايش العام في اربيل
18- د. موفق ديرشكي برواري عميد كلية الزراعة جامعة دهوك

آخر تحديث الأربعاء, 02 مايو 2012 14:05
 

تعليقات  

 
#43 مصطفى عبدالرحمن 2014-08-12 20:32
الى تكوله كذب و انت كذاب ابن كذاب لان انى طالب جامعة زاخو و طالب د.شيرزاد نفسه ما شفت اى شى لا عن د.شيرزاد و لا عن د.عبدالوهاب و حتى ابين انو انت و البيج كله كذب شوف الجهة اليسرى من الموقع ذكر بانه الرئيس مام جلال قت مات و لكن مام جلال حى لحد الان ولكن انت عميل ارهابى و تحاول تخريب الوحدة الكردية
اقتباس
 
 
#42 شه مامكى 2014-07-05 21:14
كل مل فى الامر اذا افترضنا الكلام صحيح فهل كل هولاء عملاء او انت لاتتفق معهم ارائهم ولا عيب لشخص ان يكون عميل لحزب من بنى امته
اقتباس
 
 
#41 فاعل خير 2013-08-30 18:58
مدينة الدجاج ابشري فقد جاء الديك ليمرغ راسك في التراب
حتى بيوضك لاتعجبنا فقد فسدت منذ امد بعيد
مدينة الدجاج انت لاتعرفين الصياح او تتفادينه
ممن انت خائفة اليس هناك رب العباد
كل عام ننتخب وكل عام ياتي صعلوك ويهلك الحرث
ونحن على الطريق نصفق ونبتعد
ياتي من يعطي الوعود ويخلف
اتريدون نوحا ام سقراط لكم يعظ
المالكي والهالكي وناس منهم نرتعد
هل ننتظر العم سام ونقبل بسطاله مرة اخرى
ام نقبل ايادي احفاد روبن هود
الويل لنا ولكم فالله واحد احد
يغير فينا ان تغيرنا وان لم نفعل فنحن دجاج مرتعد
اقتباس
 
 
#40 شيخ محمد اتروشي 2013-06-17 02:54
ما العيب في هذا العمل اذا كان ىؤدي الا الاستقرار والمحافظه على امن البلد
اقتباس
 
 
#39 سندی 2013-02-27 17:12
فأقول لكاتب ((هشيار بنافي)) وجمیع الذين لايفتخرون بالذين يعملون لصالح شعبهم وقضيتهم منذ عقود طويلة ويتهمونهم بعمالة لانهم يشتغلون لصالح شعبهم كامثال الاستاذ شيرزاد سليفانى وغيرهم ... بينما يفتخرون بألاشخاص يشتغلون لصالح الاعداء الكورد لصالح مخابرات العربية والاطلاعات الايرانية وميت التركية ، فأقول لك يا بنافي وانتم الذين تفتخرون بعمل لصالح الاعداء بأنكم لاشى لدى جميع شرفاء الكورد .
اقتباس
 
 
#38 محمد احمد محمد 2013-02-09 21:16
نعم كلهم لصوص وسراق وناهبي الموال الشعب وكلهمم عملاء بارستن
اقتباس
 
 
#37 جرجيس 2012-12-23 08:33
بصراحة دهشتو عند قرائة المقال
ولا احب التعليق لعدم معرفتي بالتفاصيل .ممكن صحيحة وممكن لا . او مبالغ فيها
ولكن لدي ملاحظة ولو من الصعب تطبيقها وهي الانفتاح على الاخر
حيث ان التطور والتقدم يزداد بالتوجه نحوه العالمية مثل تجربة الامارات العربية المتحدة
اقتباس
 
 
#36 وان كوردي 2012-12-01 23:28
الأخوة الكرام على الموقع
أرسلت عشرة تعليقات على المقال...وكما يظهر من الأرقام( 3- من 10...) فإنه تم إنزال خمسة فقط، وبذلك تم بتر الكلام...لذا يبدو غير مترابط...فيرجى إنزال الحلقات الخمس الأخرى بالتسلل المذكور بالأرقام الموجودة في بداية التعليق...
وشكرا
وان كوردي
اقتباس
 
 
#35 وان كوردي 2012-11-30 23:39
(10 من 10)
مرة أخرى أرجع لأقول: نقل المعلومة ونشرها في كل الأعراف والقوانين تحتاج إلى تثبيت وتدقيق، ولا سيما إذا كانت ذات صلة بسمعة الآخرين..فحسب القرآن فإنه لا يجوز نقل المعلومة ونشرها إلا بعد التثبت منها ولن أكتب الآية لأن الكاتب المحترم هشيار بنافي أصلاً لا يعترف بالقرآن ومعروف عنه سبه لكل ما له علاقة بالإسلام وبالرسل وما إلى ذلك.
وحسب كل الأعراف وقوانين النشر والصحافة أيضا لا يجوز.
وحسب العرف والعادة: كان المفروض أن يتعلم هشيار بنافي بعض الأخلاقيات من الدولة التي يعيش فيها، لأنه يقال: من عاشر قوما أربعين يوما صار منهم..أي مثلهم، فلا أدري ماذا تعلم هشيار بنافي في أوربا إن لم يكن قد تعلم أبجديات أخلاق النشر والكتاب
كتبت هذه الملاحظات مع يقيني الكامل أن هشيار بنافي وكاميران برواري الذي علق على المقال لن يستفيدوا منها، إذ مثلهم كمثل الكلب إن تحمل عليه يلهث أو تتركه يلهث، ولكن كتبتها من باب الذكرى عسى ولعل أن يرجع الكاتب إلى رشده ويعترف بخطئه، ويعتذر عن اتهام الناس والتشهير بهم بدون دليل بمجرد نقل المعلومات من مواقع مشبوهة والبناء عليها
اقتباس
 
 
#34 وان كوردي 2012-11-30 23:38
هشيار بنافي وقوائم عملاء البارستن (9 من 10)
لذا أعتقد أن كاميران برواري أراد أن يقول للقاريء العربي أنه أكثر أشد تملقاً لكم من ابن عمموتي هشيار، وأبعد عن أبجديات أخلاقيات الكتابة. والذي أخشاه هو أن يكون هذا كاميران برواري حاملاً لشهادة جامعية عندها فعلى الشهادات السلام.
أخيراً أقول: المفروض على هشيار بنافي أن يراجع نفسه، ويعترف بأنه قد خالف كل أخلاقيات الكتابة، ونقل المعلومة من مصدر غير موثوق ومدفوع واتهم الناس جزافاً بدون أية أدلة...وأن يكتب اعتذاراً للأسماء التي ذكرها...إن كان فعلاً يعتقد أنه كاتب وأنه يريد إصلاح واقع كوردستان، وأن يسمع القاريء الكوردي بعد اليوم لما يقوله، ولا عيب في التراجع عن مقاله لأنه واضح أنه قد غرر به في هذا المقال....وإن لم يفعل: فإنه قد أصبح بنقل هذه المعلومات الكاذبة ونشرها باسمه فاقداً لمصداقيته ككاتب وناقد.. وان كوردي
اقتباس
 

أضف تعليق

الكود الأمنى
تحديث

الأستفتاء

هل نحن بحاجة الى عصيان مدني لتاسيس مجلس التركمان؟؟
 

هل تعلم

هل تعلم

المتواجدين

عدد المتواجدين 119 

مجموع الزيارات

زيارات الموقع : 13260077