الرئيسية / الأخبار السياسية / نقطة الخلاف على منصب المحافظ هي في اصرار الاتحاد الوطني الكردستاني على التمسك بمرشحهم

نقطة الخلاف على منصب المحافظ هي في اصرار الاتحاد الوطني الكردستاني على التمسك بمرشحهم

كشفت الجبهة التركمانية في كركوك، الخميس، أسباب تأخر حسم منصب المحافظ.

وقال رئيس الجبهة ارشد الصالحي، لـ/موازين نيوز/، إن “نقطة الخلاف على منصب المحافظ هي في اصرار الاتحاد الوطني الكردستاني على التمسك بمرشحهم رزكار علي”.

وأضاف الصالحي، أن “الاشكالية هي في ان الشارع الكركوكي يرغب بوجوه جديدة غير الوجوده القديمة، والاتحاد الوطني متمسك بمنصب المحافظ على اعتبار انهم تحالفوا مع الحكومة الاتحادية في دخول القوات العراقية الى المدينة من دون قتال”.

وأشار إلى، أن “استمرار الوضع على ما هو عليه هو بسبب اصرار الكرد على مرشحهم، رغم عرض الكتل الأخرى اسماء كردية جديدة لشغل المنصب”.

وأكد رئيس الجبهة، أن “التركمان مع حل مجلس المحافظة والإبقاء على المحافظ الحالي بالوكالة راكان سعيد، او يتم اعلان كركوك حالة خاصة من قبل رئيس الوزراء”.

وشدد الصالحي على ضرورة “تقسيم السلطات بنسبة 32% او يكون انتخاب المحافظ بشكل دوري لكل مكون كأن يكون كل سنة ونصف من حصة مكون معين وهذا هو الحل الافضل

تعليق واحد

  1. مكانهم ليس في كركوك او اربيل او السليمانيه بل في مغارات وجحور جبال ايران فهم بدوها وهناك سكنهم،،.؟؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.