الرئيسية / الأخبار السياسية / مطلبنا تحقق هذا اليوم ويجب فرض السيطرة الكاملة على كركوك

مطلبنا تحقق هذا اليوم ويجب فرض السيطرة الكاملة على كركوك

أكد النائب عن محافظة كركوك حسن توران، الجمعة، ان نواب المحافظة طالبوا منذ 3 سنوات من الحكومة الاتحادية بإرسال قوات عسكرية اتحادية إلى المحافظة من أجل فرض هيبة الدولة، فيما بين ان هذا الطلب تحقق اليوم.

وقال توران لـ”بغداد اليوم”، اننا “كنواب عن محافظة كركوك ندعم ونؤيد التحرك العسكري نحو المحافظة من أجل فرض سيطرة وهيبة الدولة”، مبيناً ان “هذا المطلب نحن ننادي ونناشد الحكومة الاتحادية عليه منذ 3 سنوات”.

وأضاف توران ان “هذا مطلب نطالب به الحكومة عبر كتب ومخاطبات رسمية، لكنها لم تتحرك”، مبيناً ان “المطلب تحقق هذا اليوم ويجب فرض السيطرة الكاملة على كركوك”.

وبين القيادي التركماني ان “الحديث عن إدارة كركوك بين العرب والكرد بصورة مشتركة أمر مرفوض بل يجب ان تشارك بتلك الإدارة جميع مكونات كركوك وعدم الاقتصار على بغداد واربيل”، مؤكدا ان “الحكومة عازمة على فرض سيطرتها بشكل كامل على آبار نفط كركوك وهي غير مستعدة لتركها بيد جهات غير حكومية دون رقابة”.

وكانت وكالة سبوتنيك الروسية للأنباء قد ذكرت في وقت سابق ان القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء حيدر العبادي وجه بإيقاف دخول القوات العراقية الى كركوك لمدة 48 ساعة.

وكان مستشار مجلس أمن اقليم كوردستان مسرور بارزاني قد دعا، اليوم الجمعة، المجتمع الدولي لاسيما واشنطن الى التدخل لحل المشاكل المحتدمة بين بغداد واربيل، مبيناً أن دعم الاسرة الدولية لـ “حكومة طائفية” في بغداد ضد الاستفتاء الديمقراطي امر “يثير الاستغراب”.

وكان رئيس حكومة اقليم كردستان، نيجيرفان بارزاني قد دعا في وقت سابق من، اليوم الجمعة، المرجع الديني الأعلى السيد علي السيستاني والقوى العراقية والدولية بالتدخل لمنع وقوع حرب جديدة في المنطقة.

وكانت قيادة العمليات المشتركة قد نفت، اليوم الجمعة، انطلاق أي “عملية عسكرية”، جنوب كركوك، فيما دعت الجميع الى توخي الدقة والحذر واخذ الاخبار من مصادرها الرسمية.

وتحدثت وسائل اعلام، اليوم الجمعة، عن انطلاق عمليات عسكرية، من قبل قوات الجيش العراقي والحشد الشعبي جنوبي كركوك،

وفي نفس السياق أكد مجلس امن كردستان، قيام الجيش العراقي، وقوات الحشد الشعبي، “بتحشيد عسكري” قرب مدينة كركوك وطوز خورماتو، فيما بين ان قوات الحشد بدأت بالتحرك.

وفي السياق ذاته قال مصدر أمني في حديث لـ(بغداد اليوم)، اليوم الجمعة، ان القوات العراقية كسرت سواتر وضعتها البيشمركة حول كركوك وتمركزت في قريتي تازة والبشير عقب قيام القوات الكردية بإنزال اعلامها منها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.