الرئيسية / الأخبار السياسية / تحسبا لاي تصادم محتمل..الحشد الشعبي والبيشمركة على اتم الاستعداد لبدء الحرب في كركوك

تحسبا لاي تصادم محتمل..الحشد الشعبي والبيشمركة على اتم الاستعداد لبدء الحرب في كركوك

كشفت صحيفة العرب اللندنية ، اليوم الثلاثاء نقلاً عن مصادر مطلعة ان الأطراف المسلحة في كركوك، وضعت في حالة تأهب، تحسبا لاي تصادم محتمل.

ونقلت الصحيفة في تقرير نشرته اليوم ، إن ‘جميع الأطراف المسلحة المتمركزة في كركوك، بما فيها الحشد الشعبي والبيشمركة، تخضع لأعلى درجات التأهب حاليا’.

وحذر نائب رئيس الجمهورية إياد علاوي من ‘اندلاع حرب أهلية على مدينة كركوك الواقعة تحت إدارة كردية حاليا إذا لم يتم التوصل إلى حل بشأن المحادثات مع الأكراد، عقب إجراء استفتاء انفصال كردستان عن العراق’.

وقال علاوي في مقابلة مع وكالة أسوشيتد برس الأميركية إنه ‘طالب مسعود البارزاني، رئيس إقليم كردستان، وكذلك الحكومة المركزية في بغداد وفصائل الحشد الشعبي بضبط النفس وحل الخلافات حول المدينة الغنية بالنفط’.

وأكد أن كركوك يمكن أن تكون ‘نقطة الانطلاق’ التي تشعل الصراع في شمال العراق، رافضا في الوقت نفسه استقلال كردستان عن العراق.

ويتزامن تحذير علاوي مع تصريحات لقيس الخزعلي، الأمين العام لعصائب الحق، من أن الأكراد العراقيين يخططون لضم جزء كبير من شمال العراق بما في ذلك كركوك من أجل إقامة دولة مستقلة، بعدما صوت الأكراد العراقيون قبل نحو أسبوعين من أجل الاستقلال في انتخابات مثيرة للجدل لكنها غير ملزمة، وفقا للدستور العراقي.

واعتبر الخزعلي أن ‘هذا إن حدث فسيكون بمثابة احتلال أجنبي’.

وقال علاوي إن أي تحرك تقوم به فصائل الحشد الشعبي، بما في ذلك عصائب الحق، لدخول كركوك ‘سيضر بجميع إمكانات توحيد العراق’ ويفتح الباب أمام ‘صراع عنيف’.

وقال علاوي ‘يجب ترك العراقيين وحدهم لبحث مشاكلهم الخاصة دون تدخل”، مضيفا أن “كركوك أصبحت نقطة اشتعال’.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات