الرئيسية / الأخبار السياسية / كتلة كردية: خسرنا ورقة الحوار مع بغداد.. نتجه نحو التأزم .. وسببه البرزاني

كتلة كردية: خسرنا ورقة الحوار مع بغداد.. نتجه نحو التأزم .. وسببه البرزاني

أكدت كتلة التغيير الكردية، الاحد، ان الأمور بدأت “تتأزم” اكثر بشأن الازمة القائمة بين بغداد واربيل، محملة رئيس الإقليم مسعود بارزاني بالتسبب في ذلك.

ونقلت صحيفة العربي الجديد عن رضا قولها إنّ “الأمور تتعقد أكثر فأكثر بين بغداد وأربيل، فهناك حساسية من بغداد تجاه الإقليم، كما أنّ تحركات الإقليم دفعت باتجاه تعقيد المشهد”.

 وأوضحت “نحن هنا في بغداد، ككتلة تغيير وبعض النواب من الكتل الكردية الأخرى، نحاول تهدئة الموقف، لكن ما حدث من لف جثمان الطالباني بعلم كردستان زاد الطين بلة، وجر نحو تصعيد بالمواقف”، معتبرة أنه “كان من المفترض أن تتخذ قرارات وتوجهات تدفع باتجاه تفكيك الأزمة لا تعقيدها”.

 وأكدت “اليوم خسرنا ورقة الحوار مع بغداد، ونحن الآن نتجه نحو التأزم أكثر فأكثر، وإننا كجانب كردي خسرنا فرصة الحوار”، محملة “رئيس الإقليم مسعود البارزاني والأحزاب الكردية التي أيدته بمشروع الاستفتاء مسؤولية ذلك، فقبل الاستفتاء طرحت دول إقليمية ودولية ضمانات لإجراء حوار مع بغداد، لكن البارزاني رفض ذلك، وقطع الطريق أمامها، بينما اليوم نسعى نحن لهذا الحوار ولا نستطيع أن نحصل عليه”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات