الرئيسية / طب وصحة / اسطبلا لتربية الحمير في تركيا لببيع حليب الحمير دواءا للأمراض”.

اسطبلا لتربية الحمير في تركيا لببيع حليب الحمير دواءا للأمراض”.

رجان أولوداغ، مواطن تركي افتتح إسطبلاً لتربية الحمير في منطقة “أدرميت” التابعة لمدينة “بالكسيرا” في تركيا، ويقوم أولوداغ ببيع حليب الحمير، ويقول إن “حليبها دواء للأمراض”.

فكرة أرجان أولوداغ بدأت عندما اضطر لتأمين الأدوية لبعض المرضى من عائلته، حيث كان يجلب لهم حليب الحمير كدواء للمرض، ولكن بعد ذلك حوّل أولوداغ الفكرة إلى مشروع يكسب من خلاله رزقه، فافتتح إسطبلاً لتربية الحمير بهدف بيع حليبها.

وقال أولوداغ إن “فكرة افتتاح هذا الإسطبل لتربية الحمير جاءت بعد أن تعرض أحد أفراد عائلته لمرض نادر، حيث لم ينفع الطب الحديث لعلاجه، فاضطر للجوء إلى الطب التقليدي”.

وأضاف أن “كل محاولات علاجه باءت بالفشل في المستشفيات وعيادات الأطباء، وبعد أن أرشدهم شخص يعمل في الطب التقليدي إلى استخدام حليب الحمير، تحسنت أوضاع المريض كثيراً، وبدأ بالتعافي”.

وأردف أن “حليب الحمير مفيد جداً للصحة وله منافع كثيرة، وأن مريضهم استفاد منه أيما استفادة، وحالته الصحية ممتازة حالياً، ولكي يستفيد منه الجميع، افتتح هذا المشروع وبدأ ببيع حليب الحمير”.

وبحسب أرجان أولوداغ، فإن “مواطنين من مدن تركية عدة يتوجهون إليه لشراء حليب الحمير، وأنه يبيع اللتر الواحد من هذا الحليب بـ20 إلى 25 دولار، في حين يُباع في أسواق المدينة بـ30 دولاراً”.

مشيراً إلى أن “الحمير تدرُّ الحليب في 3 أشهر على طول السنة، وأن الأتان الواحدة (أنثى الحمار) تدرُّ لتراً ونصف يومياً”، مؤكداً أنه “يعتني بحميره جيداً، لكي يستفيد منها خلال الأشهر الثلاثة تلك”.

ترجمة وتحرير: أوميد عبدالكريم إبراهيم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.