الرئيسية / الأخبار السياسية / الإدارة المحلية في كركوك تؤيد مشروع جباية أجور الكهرباء من قبل شركات استثمارية

الإدارة المحلية في كركوك تؤيد مشروع جباية أجور الكهرباء من قبل شركات استثمارية

أعلنت لجنة النفط والطاقة في مجلس كركوك، الثلاثاء، عن تأييد الإدارة المحلية لمشروع جباية أجور الكهرباء من قبل شركات استثمارية شريطة مراعاة الوضع الخاص الذي تعيشه المحافظة.

وقال عضو اللجنة، نجاة حسين، في تصريح لـ NRT عربية، اليوم (6 حزيران 2017)، إن محافظ كركوك أيد الصياغة الجديدة لعقود مشروع وزارة الكهرباء الاتحادية في جباية أجور الطاقة عبر المستثمرين، والتي جاء بها وفد من الوزارة اليوم برئاسة الممثل الإعلامي للوزارة “مصعب المدرس”، بعدما رفضها مجلس المحافظة لعدم إشراك إدارة كركوك في إبرامها آنذاك، مطلع الشهر الماضي.

وأكد حسين أن “إدارة كركوك طالبت وزارة الكهرباء الاتحادية من خلال وفدها بتخفيض قيمة الكهرباء المستهلكة لكل 3000 وحدة (كيلو أور) والبالغة 80 ألف دينار إلى نفس القيمة المحددة لكل 2000 وحدة والبالغة 2000 ألف دينار، لدعم مواطني كركوك من ذوي الدخول المحدودة والمتوسطة، الأمر الذي بين الوفد بأنه لم يعد من صلاحيات وزارة الكهرباء الاتحادية بل هو الآن من صلاحيات مجلس النواب الذي صوت على قانون الجباية.

وأضاف حسين أن لجنة النفط والطاقة وجهت اليوم كتاباً رسمياً إلى مجلس النواب للنظر في الأمر والرد عليه بالسرعة الممكنة للبدء بتنفيذ مشروع استثمار جباية أجور الكهرباء في كركوك، مبينا أن “وفد والوزارة وافق بموجب الصياغة الجديدة لعقود مشروع وزارة الكهرباء الاتحادية في جباية أجور الطاقة عبر المستثمرين على شروط مجلس محافظة كركوك الخاصة بهذه العقود ومنها إعادة الأموال التي تدفعها إدارة كركوك من ميزانية المحافظة لشراء الطاقة الكهربائية من القطاع الخاص في إقليم كردستان، وزيادة حصة المحافظة من الكهرباء الوطنية مراعاة لوجود 600 ألف نازح في محافظة في كركوك، وتأمين المعدات اللازمة للصيانة وتأهيل الشبكات الحالية بما يلائم المرحلة القادمة”.

وأشار عضو لجنة النفط والطاقة إلى أن “مدة العقود المبرمة بين وزارة الكهرباء الاتحادية والشركات الاستثمارية هي ستة أشهر أولية، فإن لم تكن كافية لإعادة تأهيل الشبكة الكهربائية حالياً فيحق لنا في مجلس محافظة كركوك بتمديدها لستة أشهر أخرى، وإن لم تنفذ الشركات ما بذمتها خلال هذه الفترة فسيتم سحب المشروع منها وإحالته إلى شركات استثمارية أخرى”.

كركوك/ NRT

من يوسف محمد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات