الرئيسية / الأخبار السياسية / عمر الكذب قصير/…… جاسم محمد جعفر

عمر الكذب قصير/…… جاسم محمد جعفر

تحية طيبة …بينما يسطر قواتنا الباسلة من الحشد الشعبي والحشد التركماني والجيش والشرطة الاتحادية يوميا اروع صور الملاحم البطولية والانسانية والتضحيات الجسيمة التي يقدمها من اجل انقاذ المدنيين في معركة تحرير الموصل وتلعفر واطراف حويجة والحشد يقدم التضحيات لمسك الحدود العراقية السورية يحاول بعض المتآمرين الذين اعشاهم حقدهم الدفين وانتصارات قواتنا الباسلة تشويه سمعة الحشد الشعبي وسمعة شباب البطولة والشجاعة والشهداء شباب طوز خورماتو للتغطية على فشلهم في توفير الامن في كركوك وتوجيه بوصلة التهمة عن انفسهم بعدما انكشف امرهم على الملأ بعد عملية اغتيال الاخيرة والتي لم تترك مجالا للشك في تورطهم في مسلسل الاغتيالات والتصفيات المستمرة في كركوك التي لم ينتهي ولن تنتهي ما لم تحقق توازن حقيقي في السلطة والمؤسسات الامنية في محافظة كركوك .
الخطوة اليائسة التي قام بها المحافظ بسيناريو هش تعتبر بداية اعلان حرب على الحشد الشعبي لها تداعيات خطيرة على مستقبل كركوك يستوجب اتخاذ خطوات سريعة من قبل الحكومة المركزية من اجل وضع حد لوقاحة المحافظ وغيه.
نحن بدورنا نشك بما جاء في التقرير من التهم الموجهة للطلاب الخمسة ونطالب نقلهم الى الشرطة القريبة من منطقة اعتقالهم ضمن قانون المحاكمات الجزائية ويتم التحقيق في تلك المنطقة حصرا .
هنا نؤكد على تشكيل لجنة تحقيقية محايدة في بغداد ويشارك معها شرطة واستخبارات كركوك للتحقيق في امر الطلاب الخمسة التي اتهمتهم مكافحة ارهاب السليمانية ( دژ ترور ) واذا تبين تورطهم نطالب لهم اقصى العقوبات ولكل من يريد الاخلال بامن كركوك باي اسم كان .
في نفس السياق نطالب من اللجنة التنسيقية للمؤتمر التركماني الاخير تشكيل اجتماع طارئ لتداول تداعيات الموضوع مع التقدير.

جاسم محمد جعفر البياتي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات