الرئيسية / الأخبار السياسية / تقرير يكشف عن علاقات سرية وغامضة بين الكيان الصهيوني وكردستان

تقرير يكشف عن علاقات سرية وغامضة بين الكيان الصهيوني وكردستان

كشف تقرير لموقع وار از بورنغ الامريكي، السبت، عن علاقات بين الكيان الصهيوني وكردستان العراق تقترب بشكل مضطرد منذ الغزو الأمريكي للبلاد عام 2003، فيما اعتبر أن هذه الصداقة الغامضة مقصودة بسبب عدم وجود علاقات رسمية بين بغداد وتل أبيب.

وذكر التقرير، إن “هذه الصداقة بين الاحتلال الصهيوني وكردستان العراق تحمل فوائد تهريب متبادلة للطرفين لأن الدعوة للاستقلال الكردي عن العراق  تعزز المصالح الاقليمية للكيان الصهيوني من خلال تعزيز نفوذه السياسي والعسكري ضد خصومها الاقليميين في المنطقة، وخصوصا ايران”.

واضاف أن “الدعم السياسي الاضافي لحكومة كردستان من قبل الكيان الصهيوني يعزز التطلعات السياسية للأكراد ويدعم اقتصاد حكومة كردستان المتعثر والممزق”.

وتابع أنه “طوال العامين الماضيين اعرب العديد من المسؤولين السياسيين والعسكريين الصهاينة عن تأييدهم لاستقلال كردستان بما فيهم سفير اسرائيل السابق لدى الامم المتحدة رون بروسور ووزيرة العدل ايليت شاكيد ورئيس الوزراء السابق شيمون بيريز والذي تحدث مع الرئيس الامريكي السابق باراك اوباما باعتبار دولة كردستان هي “دولة الامر الواقع”، بحسب تعبيره.

وكانت صحيفة الفاينشيال تايمز قد كشفت في وقت سابق إن اسرائيل استوردت في صيف عام 2015 ما يقرب من 77 بالمائة من نفطها من كردستان وبما تقدر قيمته باكثر من مليار دولار او ثلث اجمالي صادرات كردستان النفطية ضمن صفقات سرية مسبقة الدفع توسطت فيها البعض من اكبر شركات تجارة النفط العالمية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التخطي إلى شريط الأدوات