الرئيسية / الأخبار السياسية / الكرد أنفسهم يكشفون خلافات كبيرة بين أحزابهم بشأن الاستفتاء وجدواه

الكرد أنفسهم يكشفون خلافات كبيرة بين أحزابهم بشأن الاستفتاء وجدواه

يوم بعد ثان تكشف أطراف كردية حقيقة كذبة الاستفتاء المزعوم بشأن الاستقلال أو الانفصال بل و تؤكد اليوم وجود خلافات كبيرة بشأنه بين جميع أحزابها بخصوص إجرائه و الجدوى من ذلك .
فبعد الحقائق التي كشفت عن كذبة الاستفتاء التي يروج لها رئيس منطقة كردستان المنتهية ولايته مسعود بارزاني من قبل أطراف عدة في حزي الاتحاد الوطني الكردستاني و التغيير , كشف النائب الثاني لرئيس البرلمان آرام الشيخ محمد عن وجود خلافات كبيرة بين القوى الكردية حول موضع اجراء الاستفتاء مؤكداً إن جميع القوى الكردية غير متفقة حول اجرائه ، أو على الجدوى من ذلك ، كما أنه لم تحدد موعدا رسميا لاجرائه، مشيراً الى أن التصريحات حول هذا الموضوع هي اعلامية فقط.
من جهتها عدت كتلة التغيير النيابية مطالبة بعض الإطراف الكردية بالاستقلال بأنها مقصودة للإيحاء بان كردستان محتلة من قبل الحكومة المركزية، فيما وصفت حكومة كردستان بأنها لاتمتلك مؤهلات دولة.
وقالت النائب عن كتلة التغيير تافكة أحمد في تصريحات صحفية، “هناك جهات كردية تروج للاستقلال بدل الانفصال ولا يعلم الاخرين عن فرق الانفصال عن الاستقلال كونه بحاجة الى موافقات دولية وتعني ضم اكراد سوريا وتركيا وايران لدولة كردستان وتعطي مفهوم دولي بان كردستان محتلة من قبل الحكومة المركزية وهذا امر خاطئ”.
وأشارت أحمد الى ان “كردستان لاتملك مؤهلات دولة وسط السيطرة الحالية على مفاصل كردستان ومخاوف من تزوير الانتخابات التي ستجري فيها”.
هذه المواقف الجديدة والبارزة بل والقطعية بشأن كذبة الاستفتاء جائت بعد مواقف سابقه اكدها النائب عن حزب الاتحاد الوطني الكردستاني بيستون عادل عندما ذكر عدم وجود نية لاستقلال كردستان في الوقت الراهن رغم تهئية الشارع الكردي لاجراء استفتاء تقرير المصير , مشيرا الى ان التفاهم مع بغداد هو الحل الامثل لانهاء الخلافات.

 

قناة الإباء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.