الرئيسية / الأخبار السياسية / اتخاذ الاكراد للقرارات تصعيدا خطيرا تؤدي الى فتنة كبيرة واحتقان خطير في كركوك

اتخاذ الاكراد للقرارات تصعيدا خطيرا تؤدي الى فتنة كبيرة واحتقان خطير في كركوك

النائب جاسم محمد جعفر البياتي : رغم ان هناك دعوة للتهدئة من قبل البرلمان مجلس كركوك من الاخوة الكرد يسجل تصعيدا جديدا خطيرا قال السيد جاسم محمد جعفر البياتي في مؤتمر صحفي في المركز الاعلامي في مجلس النواب وبثه مكتبه .

 قال ان الاخوة الكرد في مجلس النواب سيتخذ غدا قرارين جديدين يصبان للتصعيد من طرف واحد ضد المكونين العرب والتركمان ، القرار الاول رفض قرار مجلس النواب والاصرار على رفع العلم والقرار الثاني تبني الاستفتاء في كركوك لربطها الى اقليم كردستان

 واكد سيادته بان المكونين التركماني والعربي اعلنوا بشكل رسمي رفضهما بهذين القرارين وهذا معناه ان الاخوة الكرد سيتخذ هذين القرارين من طرف واحد وبغياب المكونين .

واعتبر السيد النائب وهو من المكون التركماني هذين القرارين تصعيدا خطيرا تؤدي الى فتنة كبيرة واحتقان خطير في كركوك وتضع كركوك مقابل عقوبات يفرضها الحكومة الاتحادية قد تؤدي الى قطع رواتب المحافظة وهذا تؤثر سلبا على مستقبل الناس والموظفين والعوائل وتؤثر على حركة السوق وارزاق الناس .

واكد السيد النائب اذ نحن ندعو الى التهدئة وندعو الى منطق العقل لادارة كركوك ، وان الشراكة خير مشروع لادارة المحافظة واذا اصر الاخوة الكرد في التصعيد فان كركوك مهيئة ان تتقسم الى منطقتين منطقة كردية ومنطقة عربية تركمانية وهذا مؤشر خطير لمستقبل كركوك يتضرر به الكرد اكثر من باقي المكونين

واختتم السيد النائب مؤتمره بدعوة الجميع الى التهدئة والعودة الى مجلس النواب والحكومة الاتحادية والعقلاء لحسم الاشكال في رفع العلم الكردستاني وحله بشكل سلمي وتوافقي بين مكونات كركوك

مكتب النائب جاسم محمد جعفر البياتي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات