الرئيسية / الأخبار السياسية / هيومن رايتس ووتش: الآسايش تعتقل رجالا وصبية فرّوا من القتال في الموصل

هيومن رايتس ووتش: الآسايش تعتقل رجالا وصبية فرّوا من القتال في الموصل

أفادت منظمة هيومن رايتس ووتش الأحد بأن قوات حكومة كردستان شمال العراق تحتجز رجالا وصبية فرّوا من القتال في الموصل، حتى بعد اجتيازهم الفحوص الأمنية التي تجريها السلطات في الإقليم.

وحسب المنظمة الدولية، فإن قوات الآسايش الكردية احتجزت أكثر من 900 رجل وصبي نزحوا من خمسة مخيمات ومناطق حضرية في أربيل بين 2014 وأواخر كانون الثاني/ يناير الماضي، وأن المعتقلين احتجزوا لمدة تصل إلى أربعة أشهر من دون أي اتصال مع عائلاتهم أو تقديم معلومات لها.

واستندت المنظمة في تقريرها هذا إلى إفادات عائلات تعرض الذكور فيها للاعتقال على يد القوات الكردية.وقالت هيومن رايتس ووتش إنها غير قادرة على تحديد عدد الرجال والصبية الذين لا يزالون قيد الاعتقال.

ووصف رئيس المرصد العراقي لحقوق الإنسان مصطفى سعدون في اتصال مع “راديو سوا” عمليات الاحتجاز التي قال إن البيشمركة وقوات أمنية عراقية تنفذها بحق النازحين “غير مبررة وربما غير قانونية”، داعيا إلى وضع إجراءات “إنسانية” لا عسكرية للتعامل مع الأمر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات