Warning: Trying to access array offset on value of type bool in /customers/d/7/f/afkarhura.com/httpd.www/wp-content/plugins/taqyeem/taqyeem.php on line 763 Warning: Trying to access array offset on value of type bool in /customers/d/7/f/afkarhura.com/httpd.www/wp-content/plugins/taqyeem/taqyeem.php on line 763 Warning: Trying to access array offset on value of type bool in /customers/d/7/f/afkarhura.com/httpd.www/wp-content/plugins/taqyeem/taqyeem.php on line 763 Warning: Trying to access array offset on value of type bool in /customers/d/7/f/afkarhura.com/httpd.www/wp-content/plugins/taqyeem/taqyeem.php on line 763 Warning: Trying to access array offset on value of type bool in /customers/d/7/f/afkarhura.com/httpd.www/wp-content/plugins/taqyeem/taqyeem.php on line 763 Warning: Trying to access array offset on value of type bool in /customers/d/7/f/afkarhura.com/httpd.www/wp-content/plugins/taqyeem/taqyeem.php on line 763
الرئيسية / الأخبار السياسية / ومن يقرض الله قرضاً حسناً بقلم: محمد هاشم الصالحي

ومن يقرض الله قرضاً حسناً بقلم: محمد هاشم الصالحي

.
فعل الخير هو أفضل عبادة يمكن أن نقدمها لله. عمل الخير هو تجارة مع الله وليس مع البشر وهو تجارة لن تبور بداً. عمل الخير تطهير للنفس وهو من أفضل الأعمال إلى الله سبحانه وتعالى.
إدخال السرور والفرحة إلى قلوب العباد طاعة جليلة يحسن بالمسلم الحرص عليها. فهي تكسبنا رضا الله جلّ وعلا. ومن أهم الطرق المؤدية إلى الخير في زماننا هذا هو توفير الطعام والماء والشراب لمن لا يجد ما يسد به رمق عيشه. إلى جانب ذلك الحرص على توفير الملبس لمن لا يجد ما يحمي جسده من برد الشتاء ويقيه من حرّ الصيف وتوفير المأوى لهم. ولقد أخبر النبي صلّ الله عليه وسلم ذلك الأعرابي الذي سأل عن أسباب دخول الجنّة فقال له النبي صل الله عليه وسلم: (فأطعم الجائع وأسْقِ الظمآن).
ما أسعد قلبي اليوم وأنا برفقة الأستاذ الفنان حسين علي غالب، هو رؤية البعض وقد هيؤا السبل الكفيلة لمساعدة الفقراء والمساكين. فتية أمنوا بربهم فزادهم الله هدى. حيث قاموا بتخصيص مكان في حي فقير يكثر فيه المعوزون لتوفر الطعام المجاني يومياً وذلك قربة إلى الله. مجموعة يسيرون على خطى الأولياء والصالحين وهم يؤمنون بالآية الكريمة التي تقول: وَمَا تَفْعَلُوا مِنْ خَيْرٍ فَإِنَّ اللَّهَ بِهِ عَلِيم.
حيث تطوع هؤلاء الفتية إلى توفير المكان والمستلزمات وطبخ الطعام وإطعام المحتاجين في منطقة القورية بالقرب من جامع الحاج أحمد ومسجد الصديق في مدينة كركوك. يخرجون شيئاً من أموالهم في سبيل دعم هذا المكان الذي أطلقوا عليه اسم (مطعم مائدة الخير مجاناً للفقراء والمساكين).
من أصحاب الفكرة السيد الحاج محمود سليم والسيد الحاج ربيع وآخرون الذين وضعوا اللبنة الأولى لهذا المكان المبارك. ومن ثم اجتمع محبي الخير والذين يرمون إلى إنفاق المال قربة إلى الله تعالى. حيث يسارع محبي الخير لتجهيز هذا المكان بالاحتياجات اللازمة من أفضل المواد حتى أصبح المخزن ممتلئاً والطعام مؤمن للفقراء بفصل الله وسعي الخيرين.
الطباخ أبو مراد الذي يعمل في إدارة المطعم يقول بأنه يبدأ العمل عند الساعة السادسة والنصف صباح كل يوم. يقوم بتهيئة الطعام وطبخه ومن ثم البدء بالتوزيع ابتداءً من الساعة العاشرة والنصف. 25 كيلوغراماً من الأرز وعشرات الكيلوغرامات من اللحم ولحم الدجاج يطبخ يومياً في قدور هذا المكان. المستفيدين من هذا العمل الخيري من الفقراء والمساكين لهم أن يأخذوا الطعام في علب سفرية أو أن يتناولوا الطعام في المطعم نفسه بعد أن تم ترميم مكان خاص وتهيئته بالشكل اللائق.
يقول أبو مراد أن ما يقارب المائتان من الفقراء والمساكين يزودون بالطعام من هذا المطعم يومياً. بالإضافة إلى وجود عوائل متعففة يتم إيصال الطعام إليهم كل يوم.
وأنا حاضر في المكان خطر على بالي المقولة الشعبية التي ترد مسامعنا في كثير من الأحيان، المقولة التي تقول (لو خليت قلبت). يبدو أن هذه الجملة صحيحة فعلاً فالدنيا ليست خالية من محبي الخير وهذا المكان خير شاهد على ذلك.
الكثير من الذين يتسارعون إلى تقديم ما يتمكنون منه من مساعدات لوجستية إلى مطعم مائدة الخير هذا. حتى امتلأت الثلاجات باللحوم ولحوم الدجاج وزيت الطعام وعلب معجون الطماطم. الكثيرون يقصدون هذا المكان ليكون لهم مساهمة وكل بحسب قدرته وامكانيته في إطعام الفقراء والمساكين ولسان حالهم يقول بسم الله الرحمن الرحيم: وَمَا تُقَدِّمُوا لِأَنفُسِكُم مِّنْ خَيْرٍ تَجِدُوهُ عِندَ اللَّهِ هُوَ خَيْراً وَأَعْظَمَ أَجْراً وَاسْتَغْفِرُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ. صدق الله العظيم (سورة المزمل).
ولم يكتفي محبي الخير هؤلاء حتى ذهبوا لافتتاح الفرع الثاني لمطعم مائدة الخير في منطقة (خورما خانى) خان التمر في الصوب الكبير قرب قيصرية كركوك. الفرع الثاني من هذا المطعم سوف يعمل على إيصال الطعام إلى قدر أكبر من الفقراء والمحتاجين في تلك المنطقة.
لا يسعنا هنا إلاّ أن ندعوا الله عز وجل أن يتقبل منهم هذا العمل الصالح وأن يجدوا ذلك عند الله يوم لا ينفع مال ولا بنون. وأخيراً أنهي الكلام بالتذكير بحديث الرسول الأعظم صلّ الله عليه وسلم، عن أبي هريرة رضي الله عنه أن الرسول صلى الله عليه وسلم قال: مَن ستَر أخاه المسلمَ ستَره اللهُ في الدُّنيا والآخرةِ ومَن فرَّج عن مسلمٍ كُربةً فرَّج اللهُ عنه كُربةً مِن كُرَبِ يومِ القيامةِ واللهُ في عونِ العبدِ ما كان العبدُ في عونِ أخيه. صدق رسول الله.

ملاحظة: ارتأينا تصوير المكان فارغاً مراعاة لمشاعر المستفيدين من هذا المكان الخيري.

 

20/9/2022

Warning: Undefined array key "tie_hide_author" in /customers/d/7/f/afkarhura.com/httpd.www/wp-content/themes/sahifa/single.php on line 92 Warning: Trying to access array offset on value of type null in /customers/d/7/f/afkarhura.com/httpd.www/wp-content/themes/sahifa/single.php on line 92

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: