الرئيسية / الأخبار السياسية / 200 طفل معتقل مازالت على اجسادهم اثار التعذيب في اقليم كردستان

200 طفل معتقل مازالت على اجسادهم اثار التعذيب في اقليم كردستان


قالت الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان في اقليم كردستان، الاثنين، إن هناك أكثر من 200 طفل معتقل في إصلاحية النساء والاطفال في اربيل.
ووفقا لبيان الهيئة فان رئيسها زيا بطرس صليوا، زار إصلاحية النساء والاطفال في اربيل، وانه التقى الامرأتين اللتين تم نشر العديد من التقارير حولهما، وهما (باسمة درويش) و(دعاء حميد) للاطلاع عن كثب على أوضاعهما والتعرف على الجديد بشأنهما في الإصلاحية.
وبحسب البيان فان “باسمة درويش ودعاء حميد أشارتا الى أنهما بانتظار الانتهاء من ملفهما وان ليس لديهما اي مشاكل اخرى”.
وتابع البيان أن صليوا زار النساء المعتقلات مع اطفالهن، وعددهم 35 طفلا، حيث أشار الى العديد من المآخذ “خاصة المتعلقة بحقوق هؤلاء الأطفال، لأنهم محرومون من غالبية حقوقهم، ومعتقلون بدون ارتكاب اي جرم، لذلك يجب وضع حياة هؤلاء بعين الاعتبار”، مشيرا إلى أن “حياة ومستقبل هؤلاء الأطفال مهم ويجب متابعتهم بصورة أفضل وفصلهم عن أمهاتهم دون ان يشعروا بذلك”.
ولفت البيان إلى أن صليوا “اطلع عن كثب على أوضاع الأطفال المعتقلين وفق مواد تتعلق بالإرهاب، والبالغ عددهم اكثر من 200 طفل”، مشيرا إلى أن “العديد من الاطفال وأثناء اعتقالهم من قبل قوات الحشد الوطني في حدود الموصل تعرضوا للتعذيب واخذ إفاداتهم بالقوة، وأضافوا بأنهم وأثناء نقلهم الى الإقليم تعرضوا مرة اخرى للتعذيب اثناء التحقيق معهم، وان آثار التعذيب ظاهرة على أجسادهم”.

سومر نيوز : بغداد 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات