الرئيسية / الأخبار السياسية / وفد وزاري يصل إلى كركوك لمتابعة واقعة تهديد طفل بالاغتصاب

وفد وزاري يصل إلى كركوك لمتابعة واقعة تهديد طفل بالاغتصاب

اعلنت وزارة الهجرة والمهجرين، الجمعة، وصول وفد وزاري إلى مخيم “يحياوة” في كركوك لمتابعة قضية الطفل المهدد بـ “الاغتصاب”.

وذكرت الوزارة، في بيان تلقى “ناس” نسخة منه (18 أيلول 2020)، أنه “استجابة لمناشدة طفل وصل وفد مكون من مدير عام دائرة الفروع بوزارة الهجرة والمهجرين ومدير الشرطة المجتمعية بوزارة الداخلية إلى مخيم يحياوة للنازحين في محافظة كركوك، وذلك بتوجيه من وزيرة الهجرة والمهجرين إيفان فائق جابرو إثر تلقيها مناشدة عبر الفيديو من أحد الاطفال القاطنين في المخيم أكد فيها تعرضه وعائلته لاعتداءات”.

وأضاف البيان، أن الوزارة “تلقت هذه المناشدة بألم كبير من خلال الفيديو الذي يظهر فيه طفل بعمر الورد يبكي ويشكو من تعرضه وعائلته لاعتداءات وتهديدات، فقمنا على الفور بالاتصال بمحافظ كركوك وقيادة شرطة المحافظة لغرض فتح تحقيق فوري في القضية للوقوف على ما جاء على لسان الطفل في المخيم وادعائه”.

وأكدت جابرو، “انها ستزور المخيم في اقرب وقت للاطلاع على اوضاع الاسر النازحة القاطنة فيه”.

وقبل ذلك، أعلن وكيل وزارة الهجرة والمهجرين، كريم النوري، الجمعة، إرسال لجنة مختصة من الوزارة إلى مخيّم يحياوا في محافظة كركوك. 

وقال النوري، في بيان مقتضب تلقى “ناس” نسخة منه (18 أيلول 2020)، إنه “بعد استماعها لهذا الفيديو وجهت وزيرة الهجرة والمهاجرين بمتابعة أمر هذا الطفل واستقباله مع عائلته، ونتكفل بتقديم شكوى على الشخص المقصود لمقاضاته والتحقيق بهذه القضية، والآن أمرنا بتوجيه لجنة مختصة من الوزارة للمخيم المقصود لمتابعة القضية”.

وتداولت منصات التواصل الاجتماعي، اليوم الجمعة، مقطعا مرئيا لطفل وهو يناشد رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي بالتدخل لانقاذه وعائلته من التهديد والخطف والاغتصاب.

وقال الطفل بحسب المقطع المصور، إن مصير القتل ينتظرهم بعد تهديد تلقوه من رجل لا يعرفونه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.