الرئيسية / الأخبار السياسية / وفاة شاب تركماني جراء التعذيب الجسدي من قبل مكافحة ارهاب السليمانية

وفاة شاب تركماني جراء التعذيب الجسدي من قبل مكافحة ارهاب السليمانية

اكد النائب التركماني ورئيس الجبهة التركمانية العراقية ارشد الصالحي قبل قليل في خبر نشره على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي ( فيس بوك ) بوفاة الشاب التركماني   اسامة حسن والبالغ من العمر 35 سنة  جراء تعذيبه من قبل جهاز مكافحة الارهاب في السليمانية،

واضاف  الصالحي بانه قد تدخل مباشرة لدى رئيس الجمهورية برهم صالح وقد تم اطلاق سراحه، ولكنه توفي قبل قليل في كركوك من جراء شدة التعذيب التي تعرض اليه في مكافحة الارهاب في السليمانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.