الرئيسية / الأخبار السياسية / كركوك.. اغلاق الوقف السني بعد وفاة أربعة رجال الدين بكورونا

كركوك.. اغلاق الوقف السني بعد وفاة أربعة رجال الدين بكورونا

تقرر اغلاق مبنى مديرية الوقف السني في كركوك حتى اشعار آخر بسبب مخاطر كورونا، وذلك في أعقاب وفاة أربعة من رجال الدين واصابة عدد من موظفي الوقف السني بفيروس كورونا.

وكان أربعة من رجال الدين في مدينة كركوك قد توفوا خلال شهر حزيران وبداية شهر تموز جراء اصابتهم بفيروس كورونا.

أحمد المدرس، مدير الوقف السني في كركوك قال لـ(كركوك ناو) “الأئمة والخطباء الأربعة الذين توفوا هم كل من الشيخ حسين البرزنجي، جمال حافظ، محمد فاتح جباري وملا أحمد.”

وأوضح المدرس الى أنه بالرغم من أن أعمار المتوفين كانت كبيرة إلاّ أن السبب الرئيسي لوفاتهم كان فيروس كورونا.

وأضاف “أصيب ستة من الموظفين الاداريين في مديرية الوقف السني بالفيروس وقد تم حجرهم وفقاً للإجراءات الصحية.”

waqfi swnniبناية مديرية الوقف السني في كركوك

مدير الوقف السني في كركوك اشار الى أنهم قرروا اغلاق المديرية الى اشعار آخر لتفادي مخاطر تفشي الوباء.

في اطار اجراءات حظر التجوال التي بدأ تطبيقها منذ منتصف شهر آذار الماضي، أُغلِقَت كافة المساجد، الكنائس، المعابد والمزارات الدينية في العراق واقليم كوردستان بهدف الحد من انتشار فيروس كورونا.

وخلال الاسبوع الماضي سُمِح لعدد قليل من المساجد بفتح أبوابها للمصلين شريطة الالتزام بعدد من الاجراءات الوقائية.

أعداد المصابين بفيروس كورونا في محافظة كركوك وصلت الى ألف و661  شخصاً، تماثل 666 منهم للشفاء فيما تسبب الفيروس بوفاة 87 شخصاً، ويتلقى 908 منهم العلاج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.