الرئيسية / الأخبار السياسية / اللعنة على من خطف الأبرياء من التركمان والعرب وقتل احدهم في قرة تبة

اللعنة على من خطف الأبرياء من التركمان والعرب وقتل احدهم في قرة تبة

علق السفير التركي فاتح يلدز، اليوم الجمعة، على قيام عناصر مسلحة من تنظيم داعش بخطف مواطنين عراقيين في منطقة قره تبه، التابعة لقضاء خانقين، المتنازع عليها بين بغداد وأربيل.

وقال يلدز في تغريدة بموقع تويتر “اللعنة على من خطف الأبرياء من التركمان والعرب وقتل احدهم في قرة تبة واللعنة على فكرهم الداعشي المظلم”.

واضاف “لا بد للنور ان ينتصر على الظلام يوما ما. واني برغم الظلام لست بيائس.. فالفجر من رحم الظلام سيولد”.

واقدم عناصر تنظيم داعش، يوم الخميس، على اختطاف ستة اشخاص من اهالي قرية تريتاغ، في حدود ناحية قره تبه، التابعة لقضاء خانقين بمحافظة ديالى.

وقال مسؤول محلي كوردي في قره تبه، ان مسلحي داعش نصبوا سيطرة وهمية لمدة معينة في المنطقة، واوقفوا ثلاث مركبات، مضيفا انهم قاموا بخطف ستة اشخاص كانوا يستقلون تلك المركبات.

واوضح ان اثنين من المختطفين هم من المدنيين الكورد من اهالي مدينة خانقين بالاضافة الى ثلاثة من الطلبة، كانوا عائدين من كركوك، والسادس هو سائق احدى المركبات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.