الرئيسية / الأخبار السياسية / حزب بارزاني يهدد بالاستفتاء على الانفصال مرة اخرى اذا مس التعديل الدستوري “حقوق الاقليم”
Image processed by CodeCarvings Piczard ### FREE Community Edition ### on 2017-09-25 09:05:46Z | |

حزب بارزاني يهدد بالاستفتاء على الانفصال مرة اخرى اذا مس التعديل الدستوري “حقوق الاقليم”

يرفض الحزب الديمقراطي الكردستاني، الجمعة، 15 تشرين الثاني، 2019، المساس بحقوق اقليم كردستان، في حال تم تعديل الدستور العراقي.

ويقول عضو الحزب ريبين سلام، إن “في حال كان هناك استهدافٌ لإقليم كردستان، ومحاولةٌ لتقليل صلاحياته عبر تعديل الدستور، فسنقوم باستخدام حقنا ورفض هذا التعديل عبر الاستفتاء الشعبي”، مشيرا الى أن التعديلات المزعومة “ستُرفض في ثلاث محافظات”.

واستبعد عضو الحزب الديمقراطي أن “تصل الأمور لهذا الحال”، معللا ذلك بأن “مطالب المتظاهرين لا تتعلق بتقليل صلاحيات إقليم كردستان، ونحن نساند تلك المطالب الشرعية”.

وأوضح، أن “الكرد ناضلوا لسنوات من أجل تحقيق هذه المكتسبات ولا يمكنهم القبول بتقليصها إطلاقا”.

وكان رئيس إقليم كردستان، نيجرفان بارزاني، التقى الاربعاء الاخير، في بغداد، برئيس الوزراء عادل عبد المهدي، ورئيس الجمهورية، برهم صالح، ورئيس مجلس النواب، محمد الحلبوسي، ورئيس ائتلاف دولة القانون، نوري المالكي، وزعيم تيار الحكمة، عمار الحكيم.

وكان عضو برلمان اقليم كردستان، عن الحزب الديمقراطي الكردستاني، بهجت علي، أمس الخميس، ان نيجرفان، حدد موقف الإقليم من التظاهرات والتعديلات الدستورية، في زيارته الاخيرة.

وذكر علي في تصريح نشرته “المسلة”، إن “الزيارة أوضحت الموقف الكردي بشأن أزمة التظاهرات، بعد ما كان غامضا لبعضهم”، مضيفا أن “بارزاني أكد أن الاقليم يساند التظاهرات الشعبية والمطالب العفوية التي يطالب بها المتظاهرون”.

وأضاف، أن “الزيارة جددت دعم الاقليم لحكومة عادل عبد المهدي في عبور الأزمة الحالية”.

واكد، “أننا ندرك أن عبد المهدي هو الأنسب لهذه المرحلة ولذلك تم التأكيد على عدم دعم إقالة الحكومة”.

وأوضح علي أن “الزيارة أكدت على المواد التي يرفض الكرد تعديلها في الدستور لأنها تتجاوز على حقهم الذي اكتسبوه عبر نضال سنوات طويلة ضد الأنظمة الدكتاتورية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات