الرئيسية / الأخبار السياسية / السقف الزمني لتدقيق السجلات يحتاج الى جهود وضغوط الاعضاء التركمان والعرب

السقف الزمني لتدقيق السجلات يحتاج الى جهود وضغوط الاعضاء التركمان والعرب

لا يشرع اَي قانون بالتوافق الا وان قدم جميع الأطراف تنازلاً جزءاً من مطاليبه

من خلال مشاركته في برنامج( Görüşler Değerler) من على شاشة فضائية توركمن ايلى مع مقدم البرنامج المتألق مصطفى اكد السيد احمد رمزي كوبرلو رئيس الدائرة الانتخابية للجبهة التركمانية لا يشرع اَي قانون بالتوافق الا وان قدم جميع الاطراف جزءاً من مطالبيه لذا ان قانون الانتخابات الذي شرع لم يلبي طموح مكون التركماني ١٠٠٪؜ رغم ذلك هناك بنود وردت في القانون مهمة منها أدارج تدقيق سجلات الناخبين في القانون الا ان السقف الزمني المحدد لتطبيقها يحتاج الى عمل جاد وضغط من قبل اعضاء التركمان والعرب في مجلس النواب على الجهات المعنية لتطبيقه بالشكل المطلوب اضافة الى وقوف اعضاء الكرد مع اعضاء التركمان و العرب واظهار حسن نيتهم لان القانون شرع بالتوافق ويجب على الجميع العمل على تطبيقها

ووجه كوبرلو في ختام اللقاء نداءا للشعب التركماني على ضرورة مراجعة مراكز التسجيل وادخال بياناتهم البايومترية واستلام بطاقة الناخب الالكترونية الطويلة الامد من اجل الوصول على نسبة ٧٥٪؜ من توزيع البطاقات الطويلة الامد والذي ذكر في  القانون وذلك بالاعتماد على بطاقات الطويلة  الامد بدلاً من البطاقات القصيرة الامد , منوها ان ذلك سيقف عائقا امام التزوير , وكما طالب كوبرلو الاحزاب التركمانية العمل على تحضير المراقبين وإدخالهم  في دورات تثقيفية لمراقبة الانتخابات مشيرا بان لان القانون  قد سمح لإجراء العد والفرز اليدوي فقط للمحطات المطعونه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات