الرئيسية / الأخبار السياسية / عرب كركوك: متفقون مع التركمان على حصر الملف الأمني بيد بغداد.. تخلصنا من الجثث!

عرب كركوك: متفقون مع التركمان على حصر الملف الأمني بيد بغداد.. تخلصنا من الجثث!

أكد المتحدث باسم المجلس العربي في كركوك حاتم الطائي، اليوم الاثنين، أن العرب والتركمان في المحافظة متفقين على حصر إدارة كركوك وملفها الأمني بيد الحكومة الاتحادية “حصرا، وعدم القبول بغير ذلك”، فيما أشار إلى أن المشاكل بين الحزبين الديمقراطي والوطني الكردستانيين هي سبب عدم وجود محافظ بالاصالة.

وقال الطائي خلال مشاركته في برنامج “وجهة نظر” الذي يقدمه الدكتور نبيل جاسم على قناة “دجلة” الفضائية وتابعته (بغداد اليوم)، إن “الرؤية العربية والتركمانية حول كركوك متوافقة على ان ادارة كركوك والملف الأمني فيها يجب ان يكون بيد الحكومة المركزية حصرا، ولايمكن القبول بغير ذلك”، مشيرا إلى أن “تضحيات قوات البيشمركة عندما اجتاح داعش مناطق في كركوك لايعني السماح لها برسم حدود جديدة لكركوك التي هي ليست جزءا من إقليم كردستان، رغم أنها استولت على مقدرات الفرقة 12 التابعة للحكومة الاتحادية حينها”.

وأضاف، أن “مكسبنا كعرب بعد أن فرضت بغداد سيطرتها على كركوك في تشرين الأول 2017، هو انتهاء مشاكل كنا نعاني منها قبل ذلك الوقت مثل انتشار الجثث في الشوارع والاعتقالات العشوائية”، عادا أن “الإدارة الحالية في كركوك منصفة للجميع”.

وأشار إلى أن “الوضع القانوني هو من أوصل راكان سعيد الجبوري لمنصب المحافظ بالوكالة، ونحن متمسكون بالشرعية والقانونية”، لافتا إلى “المشاكل داخل قائمة التآخي التي تضم الحزبين الكرديين (الديمقراطي والوطني) هي من تعيق اختيار محافظ لكركوك بالوكالة، وتحميلنا مسؤولية هذا الأمر غير صحيحة”.

وعدّ المتحدث باسم بالمجلس العربي في كركوك، أن “هذه المشاكل بين الحزبين الكرديين أكبر بكثير من أن تتيح توصلهما لاتفاق بشأن منصب محافظ كركوك”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات