الرئيسية / الأخبار السياسية / صدام ظلم التركمان واغتصب اراضيهم في كركوك ووزارة النقل تكرر الامر

صدام ظلم التركمان واغتصب اراضيهم في كركوك ووزارة النقل تكرر الامر

استغرب الامين العام للاتحاد الإسلامي لتركمان العراق جاسم محمد جعفر البياتي، اليوم الثلاثاء، من قرار وزارة النقل والحكومة المحلية لإخلاء 400 دار من ساكنه التركمان لتوسيع مطار كركوك.

واوضح البياتي في بيان تلقت ” الغد برس” نسخة منه، أن ” عشيرة الحمزلية هم الأصحاب الأصلاء لهذه الاراضي سواء ارض المطار أو الدور المراد إخلاؤها، مؤكدا أن صدام قد ظلمهم وغصب أراضيهم وهجرهم إلى مختلف مناطق العراق وعادوا بعد 2003 إلى أراضيهم بشكل قانوني واليوم مرة أخرى حكومتنا تريد إخراجهم من أراضيهم بحجج غير قانونية وغير انسانية”.

وقال البياتي في بيانه” أنصافا لهذه العشيرة الكريمة نطالب إيجاد تغييرات في تصاميم وخرائط المطار لكي لا تشمل هذه الدور، فإذا كان لابد منه تعويضهم بمبالغ البناء بشكل منصف وعادل والتوزيع لهم بقطع أراض جيدة في كركوك” .

وعدّ السيد الامين العام للاتحاد قرار إخراجهم من دورهم خال اليدين بأنه ظلم مركب يعادل ظلمين، ظلم لأن العراق الجديد أعاد البسمة لهم ورفع الظلامة عنهم واعادهم إلى بيوتهم واليوم يريد اخراجهم ، وظلم أنهم قدموا خيرة أبنائهم من أجل العراق الجديد سواء في مواجهة صدام والبعث أو في وقوفهم ضد داعش، ولا يمكن أن ينالوا هذا الجزاء الظالم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات