الرئيسية / الأخبار السياسية / لضمان حقوقنا المشروعة لا بد من مشاركة التركمان في الانتخابات المحلية المقبلة

لضمان حقوقنا المشروعة لا بد من مشاركة التركمان في الانتخابات المحلية المقبلة

رئيس الدائرة الانتخابية للجبهة التركمانية العراقية .. وحوار عن الانتخابات المحلية المقبلة ……… توركمن ايلي خاص

تعتبر الدائرة الانتخابية من الدوائر المهمة ضمن البنية التنظيمية للجبهة التركمانية العراقية ، وتضطلع بمهام الاشراف والمتابعة لكل ما يتعلق بتنظيم ومتابعة سير الانتخابات كافة وتقييم نتائجها واعداد الدراسات والبحوث الخاصة بها ، وكان يتولى ادارتها فيما مضى الشهيد منير القافلي لحين استشاهده بتاريخ ( 24 حزيران 2014 ) .
ويتولى إدارة الدائرة حاليا ، السيد احمد رمزي كوبورلو ، وهو اسم معروف على الساحة التركمانية ، وشاب طموح استطاع ان يقود الدائرة بنجاح ومعه طاقم عمل منسجم وذو خبرة ودراية بمهام عمل الدائرة الانتخابية ، ولغرض التعرف على طبيعة عمل الدائرة واستعداداتها للانتخابات المحلية المقبلة المزمع اجراؤها في ( ….. ) التقينا السيد احمد رمزي كوبورلو .. فكان هذا الحوار :
س .. كيف تقيمون أهمية الانتخابات المحلية المقبلة بالنسبة للتركمان ، ودور الناخب التركماني فيها ؟
ج . لا بد من القول أولا ، ان الناخب يجب ان يعي أن عملية الانتخاب هي السبيل الوحيد الذي يستطيع المواطن من خلاله ان يمارس حقه الانتخابي في اختيار ممثليه الحقيقيين ، وهي ممارسة طبيعية دستورية كفلها له الدستور العراقي ، وتاسيسا على ذلك يمكن تصور أهمية الانتخابات ، لا سيما الانتخابات المحلية التي من خلالها يستطيع الناخب التركماني بالمشاركة الجادة والفعلية ، من اختيار ممثليه ، وانتخاب اكبر عدد من المنتخبين ، تبعا للمشاركة من حيث العدد والنتائج ، أي كلما كان عدد الناخبين كبيرا كلما كانت النتائج إيجابية وجيدة بالنسبة للتركمان ، واليوم ونحن نستعد لخوض غمار الانتخابات المحلية المقبلة ، هناك مهمة أساسية على الناخب التركماني ان يقوم بها وهي ، ان يقوم بمراجعة مراكز المفوضية لأدخال وتحديث بياناته بايومتريا ، والتأكد من المعلومات المُدخله ، والحصول على بطاقة الناخب ( ذات الصورة الشخصية المطبوعة والبصمة ) والتي يستطيع من خلالها ادلاء صوته في يوم الانتخاب .
س … ممكن توضيح الخطوات التي يجب ان يقوم بها الناخب التركماني في هذا الصدد بشكل اكثر تفصيلا ، لا سيما وان هناك من لم يستلم بطاقة الناخب لحد الان ، وهناك من جدد بياناته قبل الانتخابات السابقة لكنه لم يحصل على البطاقة ؟
ج … نستطيع ان نقسم الناخبين الى فئات ، الفئة الأولى وهم الذين قاموا بتحديث بياناتهم البايومترية وحصلوا على بطاقة الناخب ( ذات الصورة المطبوعة ) وشاركوا بها في الانتخابات النيابية السابقة ، وهؤلاء يستطيعون المشاركة في الانتخابات المحلية المقبلة بتلك البطاقة دون اية إشكالات .
والفئة الثانية ، وهم الذين شاركوا في الانتخابات النيابية السابقة بالبطاقة القديمة من دون تحديث بياناتهم عبر النظام البايومتري ، فهؤلاء ينبغي عليهم مراجعة مراكز المفوضية لغرض تحديث البيانات المطلوبة والحصول على البطاقة الجديدة التي من دونها لا يحق للناخب المشاركة بالانتخابات .
اما الفئة الثالثة فهم الذين راجعوا المراكز وحدثوا بياناتهم ولكنهم لم يحصلوا على بطاقة الناخب الجديدة ، وهؤلاء يجب عليهم أيضا المراجعة والتأكد من ادخال المعلومات المطلوبة ومن ثم الحصول على البطاقة الجديدة .
والفئة الرابعة ، هم فئة العسكريين الذين شاركوا في الانتخابات السابقة في يوم خاص لهم ، قبل يوم الاقتراع العام ، ببطاقة خاصة ، وهؤلاء عليهم مراجعة المراكز الخاصة بالرقعة الجغرافية الخاصة بهم ، لغرض الحصول على البطاقة الجديدة .
والفئة الخامسة ، هم المواليد الجدد أي مواليد 2001 فما فوق والذين يحق لهم المشاركة في الانتخابات المقبلة ، فهؤلاء عليهم أيضا مراجعة مراكز المفوضية لادخال وتحديث البيانات المطلوبة .
وهناك فئة أخرى ، وهم الذين كانوا في الخدمة العسكرية خلال مشاركتهم في الانتخابات الماضية ، ثم احيلوا على التقاعد حاليا ، او الذين كانوا مدنيين سابقا وانتظموا الان في سلك الجيش او الشرطة ، فهؤلاء عليهم أيضا مراجعة المراكز الخاصة بهم ضمن سياقات معدة لهم .
س .. التقيتم مؤخرا بمحافظ كركوك ، ضمن وفد من مؤسسة المجتمع المدني التركماني ، ممكن معرفة سبب ونتائج ذلك اللقاء .؟
نعم التقينا بالسيد المحافظ ضمن وفد من منظمات المجمتع المدني التركماني ، وكان الهدف هو تسليم رسالة احتجاج وطلب ، بالتدخل ومفاتحة المفوضية العليا المستقله للانتخابات باهمية التوافق والتنسيق والتعاون واحترام مكونات كركوك بالتعينات والتوزيع العادل للمناصب بمكتب كركوك لمفوضية الانتخابات ، والتشاور مع ممثلي مكونات كركوك في البرلمان العراقي ، قبل الاقدام على اجراء أي تغييرات أوتعيينات في هيكلية الدوائر والمؤسسات الرسمية بكركوك ، بما فيها مكتب المفوضية بكركوك ، لان لكركوك حالة خاصة ، تبعا لتنوعها القومي . بدوره اكد السيد المحافظ مشكوراً حرصه على حقوق جميع مكونات كركوك وخاصة بمكتب كركوك لمفوضية الانتخابات في ضوء التاكيدات التي تمت خلال زيارة وفد المفوضية العليا للانتخابات الى كركوك قبل اسابيع والتي تم التأكيد خلالها على اهمية التوزيع والتوافق والتفاهم بين مكونات كركوك كافة .
س … على ذكر زيارة وفد مجلس المفوضين الى كركوك ، هل لكم تتحدثوا عن فحوى الورقة المشتركة التي قدمتموها مع ممثلي التحالف العربي بكركوك الى وفد المجلس .؟
ج … نعم لقد اجتمعنا بوفد من مجلس المفوضين برئاسة السيد معن الهيتاوي بمبنى المحافظة بناءا على دعوة كريمة من السيد المحافظ ، وقدمنا للوفد الزائر ورقة مشتركة باسم ممثلي التركمان والتحالف العربي بكركوك تضمنت جملة من المطالب المشتركة لنا والتي تضمنت النقاط التالية :
إعادة هيكلة مكتب كركوك للمفوضية ، وتقسيم المناصب فيه بالتساوي ، لان المكتب يدار من قبل مكون واحد بل ومن قبل حزب سياسي واحد منذ ما يقرب من 14 عاما ، كما تضمنت الورقة أيضا ، طلب إبعاد الموظفين المتورطين في التزوير في الانتخابات السابقة ، او اسناد إدارة المكتب الى المكون التركماني ، او تشكيل لجنة خاصة تتولى الاشراف على عمل المكتب خلال الانتخابات المقبلة ، لما لكركوك من حالة خاصة كما اسلفنا .
وتشكيل لجنة تدقيق سجلات الناخبين الخاصة بمحافظة كركوك قبل الانتخابات .
واعتماد عملية العد والفرز اليدوي لنتائج الانتخابات الخاصة بمحافظة كركوك ، بالإضافة الى عملية العد الالكتروني .
س … كلمة أخيرة للناخب التركماني ..
ج … لا بد من التأكيد أولا وأخيرا على ضرورة مشاركة التركمان في الانتخابات المحلية المقبلة ، بصورة واسعة وجدية وفاعلة ، لضمان حقوقنا المشروعة ، لان العراق ما بعد 2003 ، بني على النظام الديموقراطي ويتم تدوال السلطة فيه بطريقة سلمية عن طريق صندوق الاقتراع ، والذي هو بالأساس السبيل الوحيد للتغيير، فعليه ينبغي على الناخب التركماني ان يشعر ويؤمن بأهمية الانتخابات ، وانها اول خطوة في بناء الاجواء الديمقراطية ،وعن طريقها يستطيع اختيار من يراه اهلا لتمثيله في السلطة ، ليضمن بالتالي العيش الرغيد والمستقبل الزاهر له ولعائلته ولاولاده …..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات