الرئيسية / الأخبار السياسية / قيادي تركماني يحذر من “مؤامرة خبيثة” تحاك في السر ضد كركوك

قيادي تركماني يحذر من “مؤامرة خبيثة” تحاك في السر ضد كركوك

حذر الأمين العام للاتحاد الاسلامي لتركمان العراق جاسم محمد جعفر البياتي، الاثنين، من وجود “مؤامرة خبيثة” تحاك في السر ضد محافظة كركوك بهدف اخراج القوات الأمنية والحشد الشعبي منها.
وقال البياتي في بيان صدر عن مكتبه عقب زيارته مقر الحشد التركماني (محور الشمال) وتلقت /المعلومة/، إن “ما يثار على الحشد من قبل الخصوم والاعداء كذب وافتراء، الهدف منه تضعيفه والإساءة الى سمعته لإيجاد هوة بينه وبين الشعب التركماني، وطالب قيادة الحشد إبعاد من تحوم حوله بعض الشبهات حفاظا لهذا الكيان المقدس”.
وحذر البياتي من “المؤامرة التي تحاك على المنطقة (كركوك) لإخراج المؤسسات الأمنية الاتحادية والحشد من هذه المناطق واستبدالها بقوات يراد تشكيلها من المكونات الثلاثة لادارتها وحفظ الأمن فيها”، مشيرا الى انها “مؤامرة خبيثة تحاك في السر القصد منها إعادة المنطقة الى ما كانت عليها قبل تشرين الأول سنة 2017 ، وهذا مرفوض جملة وتفصيلا”.
وطالب البياتي المعنيين والمشرفين على الحشد التركماني بـ”المزيد من الاهتمام في التدريب والتسليح والاستعداد والجهوزية لهذه القوات لتبقى مستعدة وجاهزة لأي طارئ أمني”.
وشدد على ضرورة “الوقوف مع الحشد وتقديم كل التسهيلات للحفاظ عليه لكونه القوة الأكثر خبرة وتضحية من أجل حماية أنفسنا ومستقبل أولادنا”، مشيرا إلى “لظروف القاسية التي مرت على مناطقنا قبل تشكيل الحشد التركماني”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات