الرئيسية / الأخبار السياسية / الجبهة التركمانية تعتبر إقالة رئيس جامعة كركوك تجاوز على حصتها بإدارة المحافظة

الجبهة التركمانية تعتبر إقالة رئيس جامعة كركوك تجاوز على حصتها بإدارة المحافظة

عتبرت الجبهة التركمانية العراقية، اليوم الخميس، أن إقالة رئيس جامعة كركوك تجاوز على حصتها بإدارة المحافظة، مطالبة وزير التعليم قصي السهيل لإعادة النظر في قراره لاختيار الأكفأ والمحافظة على التوازن القومي.

وقالت الجبهة في بيان لها، إنه “استنادا الى الطلب المرسل من الجبهة التركمانية الى مجلس الوزراء العراقي حول تقسيم المناصب الادارية في كركوك بين كافة القوميات بالمحافظة وبعد موافقة المجلس وكتاب الامانة العامة لمجلس الوزراء عليها والمشارة إليها في ٢/١١/٢٠١٤  بان تكون في محافظة كركوك العراقية توازن قومي وذلك بتقسيم المناصب الإدارية بنسب متساوية بين جميع مكوناتها”.

وأضاف أن “رئاسة جامعة كركوك ورئيسه الدكتور عباس تقي هي الجامعة الوحيدة التي صدرت أمرها بالأصالة وليست بالوكالة، كبقية رؤساء الجامعات الاخرى”.

واعتبرت الجبهة التركمانية أن “رئاسة جامعة كركوك من حصة المكون التركماني فان تغييرها الى المكون الكردي، نراها بأنها استخفاف بحقوق مكون دافع عن وحدة كركوك بصلابة ليبقى ضمن العراق، وبدلا من مكافئتهم يتم تغييرهم من المناصب التي يشغلونها فان التغيير وان تمت فلا ضير أن يكون  البديل تركمانيا”.

وتابع البيان: “إننا نمتلك من الكفاءات والدرجات العلمية ما لا يمتلكه الاخرون”، داعياً وزير التعليم العالي الى “اعادة النظر في قراره ليتسنى لنا جميعا اختيار الأكفأ اولا، ومن ثم المحافظة على التوازن القومي ثانيا وهي حصة تعود للمكون التركماني بالمحافظة”./

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.