الرئيسية / علوم وتكنولوجيا / هل اسطوانات الغاز البلاستيكية آمنة.. وما منشأها؟

هل اسطوانات الغاز البلاستيكية آمنة.. وما منشأها؟

أصدرت شركة تعبئة الغاز، الإثنين، بشأن الإسطوانات البلاستيكية التي تُسوقها شركة تعبئة الغاز بفروعها كافة، بعد أخبار وتعليقات حذرت من خطورتها وكونها من مناشئ إيرانية أو صينية.

وقالت الشركة في بيان لها،: “تداولت بعض وسائل التواصل الإجتماعي أخباراً وتعليقات بشأن الإسطوانات البلاستيكية التي تُسوقها شركة تعبئة الغاز بفروعها كافة بأنها إيرانية أو صينية، وإنها خطرة وما الى ذلك من الإشاعات”.

وأضافت،: “في الوقت الذي نهيب بالجميع اعتماد المعلومة من المصادر الرسمية، نؤكد بإنّ اسطونات الغاز البلاستيكية الجديدة هي ذات منشئ أوربي نرويجي، وبمواصفات عالية ومصّنعة من مواد مركبة من الفايبر كلاس والبولي اثيلين وبتقنية عالية، وتتحمل درجات الحرارة العالية والضغط الكبير حيث تتلائم مع اجواء العراق وصيفه اللاهب”.

وتابعت،: “من هذا المنطلق ، تحرص الشركة على تسويق هذه الاسطوانات، والتي تم تجربتها واقتناؤها من قبل المواطنين، واثبتت نجاحها، كون اسطوانات الغاز الحديدية المستخدمة حالياً بدأت تتعرض للتلف نتيجة قدمها وسوء التعامل معها، لاسيما وزنها المرهق لأصحاب المجمعات السكنية والبناء العمودي وربات البيوت، مقارنة بوزن الإسطوانة البلاستيكية الخفيفة، إذ يبلغ وزنها تقريباً (5 ونصف كغم ) وهي فارغة، في حين يبلغ وزنها وهي مملوءة بالغاز (17 كغم ) والذي يعادل وزن الاسطوانة الحديدية وهي فارغة.

وأكدت، أن “وزارة النفط وعبر شركة تعبئة الغاز بدأت بتسويق الاسطوانات البلاستيكية بدفعات تدريجية وحسب الخطط المُعتمدة، عبر منافذها المنتشرة في العراق”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات