الرئيسية / الأخبار السياسية / هناك تحركات من أجل تنازل بغداد عن مناصب ومواقع مهمة بالمحافظة لصالح الحزبين الكرديين”،

هناك تحركات من أجل تنازل بغداد عن مناصب ومواقع مهمة بالمحافظة لصالح الحزبين الكرديين”،

كشف عضو مجلس النواب عن المكون التركماني، أرشد الصالحي، اليوم الاثنين، عن تشكيل لجنة من التركمان لبحث “تنازلات” قدمها رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي في محافظة كركوك.

وقال الصالحي، في تصريح خاص لـ(بغداد اليوم)، إن “القوى التركمانية اتفقت على تشكيل لجنة لدراسة وتقييم الوضع الامني في المحافظة، والتنازلات التي تقدمها وزارة الداخلية ومكتب رئيس الوزراء الى الاجهزة الامنية في كركوك، من خلال منح منصب قائد الشرطة الى الكرد، ومنصب قائد العمليات الى العرب”.

وأضاف الصالحي، أن “منصب نائب قائد العمليات المشتركة من حصة التركمان، لكن هناك تحركات مريبة للاستحواذ على المنصب”، مبيناً أن “مكتب رئيس الوزراء لم يفِ بوعوده”.

وأوضح الصالحي، أن “التركمان تحركوا على مكتب رئيس الوزراء وطالبنا بلقاء عادل عبد المهدي، ومن المؤمل ان يحسم هذا الموضوع الاسبوع المقبل”، داعيا رئيس الوزراء ورئيس اركان الجيش وقائد العمليات المشتركة الى “الحذر من اقصاء وابعاد التركمان من الملف الامني”.

وأكد رئيس الجبهة التركمانية، أن ” لافتاً الى أن “هذا الامر هو موقع الخطورة الذي يقلق المكونين العربي والتركماني”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات