الرئيسية / المقالات السياسية / دلالات زيارة النائب السيد ارشد الصالحي الى طوز خورماتو // رشدي جلبي

دلالات زيارة النائب السيد ارشد الصالحي الى طوز خورماتو // رشدي جلبي

ان الزيارة الميمونة التي قام بها السيد ارشد الصالحي رئيس الجبهة التركمانية العراقية والنائب التركماني عن كركوك الى مدينة طوز خورماتو مدينة الصمود والفداء والشهداء ومثوى شهيد الراية المرحوم علي هاشم مختار اوغلو ، تحمل في طياتها رسائل معنوية ودلالات اعتبارية واشارات مضيئة يمكن تلخيصها في النقاط التالية :
1.      الوفاء لدماء الشهداء التركمان الذين سالت دماؤهم الزكية وأزهقت ارواحهم الطاهرة دفاعاً عن الهوية التركمانية لمدينة طوز خورماتو البطلة.
2.      ان السيد ارشد الصالحي هو المرشد السياسي والاب الروحي والرمز القومي والقائد الضروري لكافة التركمان القاطنين في مناطق توركمن ايلي الممتدة من تلعفر وحتى مندلي بدون استثناء وبغض النظر عن الانتماءات المذهبية والأيديولوجية والمناطقية والعشائرية والحزبية.
3.      بذل المسؤولين الاداريين المحليين في طوز خورماتو اقصى الجهود للاستفادة القصوى من التخصيصات المالية في موازنة عام 2019 لاعمار المناطق التركمانية.
4.      اخذ العبر والدروس من الانتخابات النيابية لعام 2018 والتي تمخضت عن فوز نائب واحد قياساً للانتخابات الماضية التي افرزت عن فوز ثلاثة نواب من طوز خورماتو.
5.      التفرغ في المرحلة القادمة لاعمار وتنمية المناطق والقرى التركمانية المتضررة واعادة النازحين لديارهم وقراهم.
6.      التوحد القومي هو الخيار الوحيد امام التركمان لمواجهة العراقيل الصعبة والتحديات المصيرية والمؤامرات الخطيرة.
7.      الجغرافية التركمانية ذات خصائص جيوسياسية وجيواقتصادية وجيوثقافية تشكل بمجملها وحدة تكاملية متماسكة تكمل بعضا بعضاً والحفاظ عليها والدفاع عنها بالغالي والنفيس هو واجب قومي على كل تركماني.
8.      رفض التركمان القاطع لاعادة نشر قوات البيشمركة في كركوك وطوز خورماتو وباقي المناطق المسمى بالمناطق المتنازع عليها.
9.      ان الانجاز المتمثل بتحضير فقرة اعادة اعمار المناطق التركمانية ودرجها في موزانة 2019 تحمل في طياتها دلالات سياسية الى جانب المكاسب الاقتصادية ، كونها تشير في مضمونها الى (مناطق تركمانية) مما يعني وجود جغرافية تركمانية لا يمكن لأحد انكارها بعد اليوم كونها تحددت في محاضر مجلس النواب العراقي  وتحديداً في نصوص موازنة 2019.
10.     ان التركمان هم اقوياء وشديدي المراس كونهم قد انتصروا ودحروا كافة والمؤامرات الدنيئة بحقهم ، ولو لم يكونوا كذلك لاستسلمت جغرافيتهم وضاعت اراضيهم واضمحل مستقبلهم منذ زمان.
11.     التركمان لديهم استراتيجية رغم ما يُقال بعدم وجود استراتيجية تركمانية محددة ، وتلك الاستراتيجية تتمثل بعدم الحاق كركوك الى اقليم الشمال وجعلها اقليم خاص ، وجعل تلعفر وطوز محافظتين مستقلتين ، وادخال التركمان كعامل فعال ومؤثر في المعادلة السياسية التركمانية ، والدفاع عن حقوق التركمان في كل مكان.
12.     كل تركماني جبهوي وان لم يكن منتسباً للجبهة التركمانية العراقية.
13.     الساسة والقادة التركمان هم متوحدون رغم ما يُشاع ورغم وجود خلافات في بعض وجهات النظر المتمثلة بتمثيل التركمان لدى السلطات التنفيذية والتي تم تفاديها في الاجتماع الاخير برفع ورقة موحدة وموقعة من قبل ثمانية نواب تركمان الى رئاسة الجمهورية ورئاسة الوزراء بشأن الترشيحات للكابينة الوزارية واحد نواب رئيس الجمهورية.
14.     الجبهة التركمانية العراقية متوافقة سياسياً مع كافة القوى والاحزاب السياسية التركمانية المنتهجة للمسار القومي التركماني.
15.     فتح مكتب شؤون مواطنين او مكتب العلاقات الشعبية في طوز خورماتو لغرض اقامة تواصل مع المواطنين واستلام شكاويهم وطلباتهم ورفعها عن طريق الاستاذ نيازي معمار اوغلو النائب التركماني السابق او الاستاذ هيثم هاشم مختار اوغلو مسؤول فرع كركوك للجبهة التركمانية العراقية لغرض اخذها بنظر الاعتبار وايصالها الى الجهات الحكومية ذات العلاقة من اجل ايجاد الحلول الممكنة لها في حال شمولها ضمن اطار صلاحيات سيادته كنائب في البرلمان.
16.     على لسان حال سيادته : “نحن ساسة نذرنا انفسنا في خدمة الشعب التركماني وابوابنا هي كقلوبنا تماماً مفتوحة لكل تركماني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات