أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار السياسية / إعلان الدولة الكردية يرتبط بسيطرتهم على كركوك ,وأربيل كانت ذات أغلبية تركمانية ومسيحية

إعلان الدولة الكردية يرتبط بسيطرتهم على كركوك ,وأربيل كانت ذات أغلبية تركمانية ومسيحية

قال النائب عن تحالف ’الفتح’ حنين قدو، ليل الاثنين، إن الظروف الإقليمية والداخلية مهيأة لإعلان الدولة الكردية، فيما بين أن محافظة كركوك هي الفاصل.

وذكر القدو في تصريح صحفي تابعته “العهد نيوز”، إن “القيادات السياسية الكردية تفكر بإنشاء دولتها بالمستقبل، واحد المقومات الأساسية ودعم هذا المشروع هو التمويل المالي عبر بوابة كركوك”.

وأضاف، أن “محافظة كركوك مدينة غنية بالنفط، وإذا استطاع الكرد السيطرة عليها فهذا الأمر سيكون أحد مقومات إعلان الدولة الكردية، كون الظروف الإقليمية والداخلية مهيأة لذلك”.

وأكد، أنه “من الضروري أن يبقى الكرد جزءاً من العراق وأن تكون كركوك محافظة تابعة للحكومة الاتحادية، ولا يمكن إجراء تغييرات ديموغرافية على هذه المناطق، كما حدث في أربيل التي كانت ذات أغلبية تركمانية ومسيحية، وكذلك زاخو مسيحية”.

وكان إقليم كردستان، قد أجرى استفتاء الانفصال عن العراق يوم 25 أيلول 2017، شمل محافظات الإقليم الثلاث (أربيل والسليمانية ودهوك)، بالإضافة إلى كركوك المتنازع عليها مع بغداد. ووافق المصوتون (حسب النتائج الرسمية)، على الانفصال بنسبة فاقت 92%، لكن الحكومة الاتحادية في بغداد رفضت الاعتراف بالاستفتاء واتخذت عدة إجراءات لإبطاله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات