الرئيسية / الأخبار السياسية / كركوك تعيش فراغ حكومي واداري وخدمي بسبب المواقف الحزبية المتضاربة

كركوك تعيش فراغ حكومي واداري وخدمي بسبب المواقف الحزبية المتضاربة

اعتبر حزب تركمان ايلي، اليوم الجمعة، أن اغلب المناصب الادارية والخدمية في كركوك تدار “بقدرة قادر”، داعياً الى الاسراع في تشكيل ادارة مشتركة يشترك فيه جميع مكونات المحافظة.وذكر عضو المكتب السياسي والمتحدث باسم الحزب علي المفتي في بيان صحفي تلقت “العهد نيوز” نسخة منه، “نستغرب ما آل اليه وضع محافظة كركوك الاداري وما تعيشه من فراغ حكومي واداري وخدمي بسبب المواقف الحزبية المتضاربة ويكون المتضرر المواطن الكركولي “.

وأضاف أن “اغلب المناصب الادارية والخدمية والمتعلقة بالمواطن تدار بقدرة قادر”، واصفاً اياها بـ”نظام الوكالة بدءاً من هرم الحكومة المتمثل بمنصب محافظ كركوك مروراً برئيس مجلس محافظة كركوك ونوابه الذين لا وجود لهم وصولا الى رئيس مجلس قضاء كركوك ونائبه الذين لا وجود لهم ايضا وسببها التناحر الحزبي وتعنت البعض”.

ودعا المفتي الاحزاب الكردية الرئيسية الى “ضرورة التوافق السياسي مع الجهات التركمانية والاسراع في تشكيل ادارة مشتركة موسعة يشترك فيه جميع مكونات كركوك”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات