الرئيسية / الأخبار السياسية / الصالحي يصف مفوضية حقوق الانسان بـ “الطائفية” ويدعو لتدقيق مصروفاتها المالية

الصالحي يصف مفوضية حقوق الانسان بـ “الطائفية” ويدعو لتدقيق مصروفاتها المالية

وصف رئيس الجبهة التركمانية ارشد الصالحي، اليوم الاربعاء، المفوضية العليا لحقوق الانسان بـ “الطائفية”، فيما دعا الى تدقيق ملفات مصروفاتها المالية.

وقال الصالحي، في بيان تلقت (بغداد اليوم)، نسخة منه، إن “انتهاكات حقوق الانسان في العراق لن تتوقف باستمرار استهداف النشطاء بقتلهم او اعتقالهم أو اخفاءهم قسريا، وباستمرار التمييز العرقي والطائفي والشخصي”.

وأضاف الصالحي، “لن نتمكن من تحقيق اية مهمة مع مفوضية حقوق الانسان التي تأسست طائفيا رغم رفضي المتكرر لسياسة وأسلوب تاسيسها المبني على المحاصصة وعلى مخالفة الدستور والقانون”.

وتابع الصالحي، “لايقاف انتهاك حقوق الانسان العراقي، علينا في البدء ان نقضي على التمييز العرقي الذي يستهدف بعض مدراء مكاتب المفوضية الناشطين بناء على تعليمات سياسية”، داعياً الرقابة المالية الى “متابعة ملفات المصروفات المالية المخصصة للمفوضية والية صرفها حسب الضوابط منعا للفساد وهدر الاموال في غير محلها الذي أصبح واضحا وأيضا بشكل مبني على التمييز العرقي والطائفي والذي يخرج هذه المؤسسة من نطاق الأهداف التي نص عليها قانونها والتي يفترض أنها أسست لأجل تحقيقها”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات