الرئيسية / الأخبار السياسية / العراق اخر بلد يحترم حقوق التركمان وهنالك انتقام متعمد ضد الجبهة التركمانية

العراق اخر بلد يحترم حقوق التركمان وهنالك انتقام متعمد ضد الجبهة التركمانية

اكد رئيس الجبهة التركمانية العراقية النائب ارشد الصالحي ،ان العراق هو اخر بلد يحترم حقوق التركمان ،،مؤكدا عدم مشاركتة في اي جلسة تشاورية في حال غياب الأستحاق القومي التركماني عن الكابينة الحكومية.

وقال اننا ومع اقتراب اليوم العالمي لحقوق الانسان فانً التركمان في العراق يعتبرون بلدهم العراق اخر بلد يحترم فيه حقوق الانسان والتركمان بشكل خاص ، سواء كان تربويا او صحيا او سكنيا او انتهاكا لابسط المعايير ..مؤكدا ان من حق الشعب التركماني ان ينتفض ويتظاهر بطريقته الخاصة .

وقال ان الجبهة التركمانية العراقية وقائمتها الانتخابية جبهة تركمان كركوك ،نرىان هنالك انتقام متعمد ضد الجبهة التركمانية بابعادها من استحقاقها الانتخابي والقومي ولن نتشرف بحكومة خالية من الاستحقاق التركماني الاصيل من الكابينة الوزارية .

واوضح اننا لن نشارك في اية جلسة تخلوا من الاستحقاق التركماني ..داعيا جميع النواب التركمان بعدم الجلوس في قاعة البرلمان اذا كانت خالية من استحقاقكم التركماني .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات