الرئيسية / الأخبار السياسية / قوات اسايش تحاصر مكتباً لحزب العمال الكردستاني ومخاوف من صِدام مُسلح

قوات اسايش تحاصر مكتباً لحزب العمال الكردستاني ومخاوف من صِدام مُسلح

حاصرت اسايش السليمانية، مكتباً تابعاً لحركة محسوبة على حزب العمال الكردستاني في المدينة وأمهلت الموجودين فيه 24 ساعة لإخلائه.

وبحسب وسائل إعلام محلية فان قوات الأمن (الآسايش) المحت الى انها قد تقتحم مكتب حركة حرية المجتمع الكردستاني ما لم يتم اخلاؤه بعد نفاد المهلة”.

ونقلت كردستان 24 عن الرئيسة المشاركة للحركة، تارا حسين، قولها: إن “اعضاء حركتها أبلغوا قوات الأمن بأنهم لن يخلوا المقر تحت أي ظرف”.

وأضافت أن “الكثير من انصارها توجهوا الى المقر لرفض إخلائه، وأشارت الى أنها تأمل ان لا تلجأ قوات الأمن لاستخدام القوة”، مؤكدة “لا نريد وقوع أي شيء من هذا القبيل”.

واتهم الرئيس المشارك في الحركة محمد عبد الله نائب رئيس حكومة اقليم كردستان، بإصدار قرار الإخلاء. ولم يشر عبد الله الى اسم قوباد طالباني بشكل صريح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات