الرئيسية / الأخبار السياسية / حزب الحق يرفض ادعاء اي جهة بانها الممثل الشرعي والوحيد للتركمان

حزب الحق يرفض ادعاء اي جهة بانها الممثل الشرعي والوحيد للتركمان

“حزب الحق التركماني”: “يؤكد” عدم وجود طرف سياسي يمثل كل المكون

في تصريح خاص للناطق الرسمي باسم “حزب الحق التركماني” المهندس “ارجان كتانه” أشار فيه: أن كل مكون في العراق من المعروف أنه يتشكل من مجموعة من الاحزاب و الاتجاهات السياسية ، و بالتالي لا يمكن لاي حزب ان يقول بانه يمثل كل المكون دون بقية الاحزاب الاخرى .

و “أضاف” هنا نود ان ننوه بان اكثر الاحزاب و القوائم السياسية الأكثر شعبية لم يكن لها اكثر من ٢٠٪؜  من مكونها و هذا يعني بشكل قطعي ؛ عدم وجود طرف سياسي يمثل  مكوناً كاملاً بعينه

.و”ذكر” كذلك : اننا نستغرب ونتعجب شديد العجب من بيان احد الاحزاب التي تدعي القومية باعتبار نفسه ممثلا وحيدا  للمكون التركماني و تجاهله لوجود بقية الاحزاب  و التشكيلات السياسية الاخرى في الساحة ، و لو اسلمنا جدلاً بنتيجة الانتخابات فهنالك من الاحزاب السياسية من حصلت على نتائج اكبر و اكثر عدداً من المقاعد الانتخابية و لها ثقلها الحقيقي في الساحة ناهيك عن انتشارها الجغرافي الواسع ولم تدعي بتمثيلها المكون التي تنتمي له .

و “أكد كتانه ” على رفض “حزبه” لهكذا بيانات غير مدروسة جملة و تفصيلا و “مشيراً” أنه يعكس ضبابية الرؤية و تصغيراً  لمكون يبلغ نفوسه أكثر من ثلاثة ملايين و منتشر من تلعفر الى مندلي ، بينما مرشحي مثل هذه الاحزاب لم يحصدوا على أقل من ثلث ناخبي التركمان في كركوك فقط ولم يحققوا أي نجاح في بقية مناطق توركمن إيلي

ومن هنا بدأ واضحاً “لنا” ضيق الرؤية السياسية وتفضيل المصلحة الشخصية على مصلحة شعبنا التركماني في مثل هكذا بيانات من خلال تحجيم كل توركمن إيلي في كركوك فقط وحصر الاستحقاق القومي والانتخابي في شخص واحد . هذا و “ناشد كتانه” الشعب التركماني الأبي ان يكون حذراً و يقظاً ضد كل ما تحاك به من المؤامرات التي لا نجني منها سوى الزيادة في التهميش والى استمرار الإقصاء.

وختم “قوله” بالدعاء الى الباري عز و جل : أن يسدد خطى جميع من يعمل لاجل التركمان و العراق والله من وراء القصد .المهندس ارجان كتانه الناطق الرسمي باسم حزب الحق التركمان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات