الرئيسية / الأخبار السياسية / تركيا: بغداد و أربيل لا تبذلان جهوداً كافية في محاربة PKK

تركيا: بغداد و أربيل لا تبذلان جهوداً كافية في محاربة PKK

اعتبر وزير الدفاع التركي خلوصي آكار، أن كلاً من الحكومة المركزية العراقية وحكومة إقليم كوردستان، لا تبذلان جهوداً كافية في محاربة حزب العمال الكوردستاني، لذا فإن أنقرة مستمرة في عملياتها داخل الأراضي العراقية.

وقال أكار، في كلمة ألقاها أمام البرلمان التركي اليوم الخميس، إن «التهديدات الإرهابية القادمة من العراق لا تزال مستمرة بسبب عدم اتخاذ بغداد وأربيل خطوات فعالة ضد حزب العمال الكوردستاني» الذي تعتبره أنقرة تنظيماً إرهابياً.

وشدد آكار على ضرورة أن تواصل أنقرة عملياتها العسكرية في الأراضي العراقية حتى القضاء على هذه التهديدات.

كما تطرق الوزير التركي في خطابه إلى الوضع في مدينة منبج السورية الواقعة عند الحدود مع تركيا، لافتا إلى أنه «على الرغم من الوعود الأمريكية بانسحاب عناصر وحدات حماية الشعب الكوردية من المدينة إلا أن المقاتلين الكورد يحفرون الخنادق في المنطقة، كما فعلوا سابقاً في منطقة عفرين».

وتوعد آكار عناصر الوحدات بأنهم «سيُدفنون في الخنادق التي حفروها في المكان والزمان المناسبان».

وجاءت هذه التصريحات بعد يوم من قصف الجيش التركي مواقع للوحدات الكوردية في منقطة كوباني بغربي كوردستان، ما دفع بقوات سورية الديمقراطية المدعومة أمريكيا، التي تشكل الوحدات نواتها، إلى إعلان الوقف المؤقت لعملياتها ضد داعش شرق الفرات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات