الرئيسية / الأخبار السياسية / اعتز بقوميتي ومذهبي بيني وبين الله والجبهة التركمانية مؤسسة تركمانية كبيرة

اعتز بقوميتي ومذهبي بيني وبين الله والجبهة التركمانية مؤسسة تركمانية كبيرة

عدنان آلتونجى

صرح النائب التركماني في البرلمان العراقي الدكتور احمد حيدر قاسم بعد الأقصاء الأخير الذي حصل بحق المكون التركماني من قبل معالي رئيس الوزراء العراقي خلال أعلانه أسماء كابنته الوزارية قائلا:

1- لن نرضى بالتهميش الذي حصل للتركمان في الكابينة الوزارية .

2- منصب نائب رئيس الجمهورية حسم للتركمان و نطالب بكابينة وزارية .

3- ابلغنا الحكومة ان الشعب التركماني مستعد لنصب خيماته امام المنطقة الخضراء بعد انتهاء مراسيم الاربعينية .

4- نسعى جاهدين لتوحيد الصف التركماني من خلال تفعيل هئية تنسيقية تركمانية قوية هدفها خدمة الشعب التركماني .

5- اذا الشعب التركماني اراد تغير العلم القومي التركماني الحالي فسيكون عن طريق الاستفتاء .

6- لم اعطي استقالتي من جبهة تركمان كركوك و تواجدي في تحالف البناء لا يعني ذلك و انا اعتبر الجسر الرابط بين النواب التركمان المتواجدين في البناء و بين المتواجدين في الاصلاح .

7- هناك متابعة من قبل الاحزاب فيما يخض موضوع الجنود التركمان المسجونيين و انا مستعد لأي شيء يقع على عاتقي .

8- الجبهة التركمانية العراقية هي مؤسسة تركمانية كبيرة لها وزنها و ثقلها في الشارع و بين الناس و قيادتها قيادة حكيمة و أكن لها كل الاحترام و التقدير .

9- لكل انسان مذهبة الخاص هو العلاقة بينه وبين ربه و انا اعتز و افتخر بقوميتي .

10- قسم الذي اقسمناه في اعلان تحالف جبهة تركمان كركوك هو قسم لعدم خروج من برنامج جبهة تركمان كركوك و انا مستمر على ذلك المنهاج .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات