الرئيسية / الأخبار السياسية / خلافات كردية -كردية بشأن منصب رئيس الجمهورية

خلافات كردية -كردية بشأن منصب رئيس الجمهورية

أعلن الاتحاد الوطني الكردستاني الأربعاء ترشيح نائب رئيس الوزراء الأسبق برهم صالح لتولي منصب رئيس جمهورية العراق.

وجاء اختيار صالح بعد عملية اقتراع داخل حزب الاتحاد حصل خلالها على 26 صوتا، مقابل 15 لمنافسه محمد صابر وصوت واحد للمنافس الآخر لطيف رشيد، فيما قرر منافس آخر هو ملا بختيار سحب ترشيحه في وقت سابق.

وكان برهم صالح العضو السابق في الاتحاد الوطني الكردستاني انشق عن الحزب في 2017، وقرر تشكيل كيان سياسي باسم “التحالف من أجل الديمقراطية والعدالة”.

وقال القيادي في حزب الاتحاد الوطني الكردستاني سعدي بيره إن “قيادة الاتحاد وافقت خلال اجتماع عقدته الأربعاء على عودة برهم صالح إلى صفوف الحزب بعد تقديم الأخير رسالة يطلب فيها العودة”.

وأضاف في مؤتمر صحافي أن “منصب رئيس الجمهورية من حصة الكرد، ووفقا لاتفاق سابق مع الحزب الديمقراطي الكردستاني فإن هذا المنصب يمنح للاتحاد الوطني مقابل تخلي الاتحاد عن منصب رئيس الإقليم لصالح الحزب الديمقراطي”.

لكن الحزب الديمقراطي الكردستاني أكد أن برهم صالح ليس مرشحا مشتركا للحزبين الكرديين الرئيسيين في إقليم كردستان.

وقال سكرتير المكتب السياسي للحزب الديمقراطي فاضل ميراني في تصريح لشبكة روداو الكردية “سيكون لنا مرشح لهذا المنصب” من دون الكشف عن اسمه.

وأضاف أن المرشحين هم “نائب رئيس الوزراء الأسبق روز نوري شاويس ووزير الخارجية السابق هوشيار زيباري والقيادي في الحزب فاضل ميراني”.

وبحسب الدستور العراقي يجب أن يتم انتخاب رئيس جديد للجمهورية خلال 30 يوما من تاريخ انعقاد أول جلسة لمجلس النواب الجديد، ويفوز المرشح الحاصل على أغلبية ثلثي عدد أعضاء مجلس النواب.

وعقد مجلس النواب العراقي أولى جلساته في الدورة الجديدة في الثالث من شهر أيلول/سبتمبر الجاري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات