الرئيسية / الأخبار السياسية / انخفاض اصوات الاتحاد الوطني في السليمانية بنسبة 50% حسب العد والفرز اليدوي

انخفاض اصوات الاتحاد الوطني في السليمانية بنسبة 50% حسب العد والفرز اليدوي

اكدت مصادر مطلعة، الاثنين، انخفاض الاصوات التي حصل عليها الاتحاد الوطني الكوردستاني بالعد والفرز اليدوي في السليمانية بنسبة 50% وازدياد اصوات الجيل الجديد الى ثلاثة اضعاف، مقارنة بالنتائج الالكترونية.

وقالت تلك المصادر اليوم (9 تموز 2018)، ان “الصناديق التي تمت فرزها وعدها يدويا لو تم اعتبارها كعينة لاصوات الناخبين في السليمانية، فان عدد المقاعد البرلمانية التي حصل عليها الاتحاد الوطني الكوردستاني ستنخفض من 8 مقاعد الى 3 مقاعد فقط، كما وان اعداد المقاعد التي حصل عليها حراك الجيل الجديد سترتفع من مقعدين فقط الى 5 مقاعد في البرلمان العراقي المقبل.

وكان مسؤول الموارد البشرية في حراك الجيل الجديد سركوت شمس الدين قد ذكر في وقت سابق بمؤتمر صحفي في مدينة السليمانية انه “وبحسب نتائج العد والفرز اليدوي فأن حراك الجيل الجديد يأتي في المركز الثاني بمحافظة كركوك من حيث عدد الاصوات.

واضاف شمس الدين، انه “وبحسب نتائج العد والفرز اليدوي في كركوك فان الحراك قد حصل على ثلث الاصوات التي حصدها الاتحاد في كركوك والتي تساوي مقعدين برلمانيين”.

واوضح، ان “نتائج العد والفرز الالكتروني تشير الى قيام الاتحاد الوطني بعمليات تزوير واسعة وبالاخص ضد الاصوات الممنوحة لقائمة الجيل الجديد، ويتضح من هذا ان التزوير لم يطل اصوات التركمان العرب، انما طالت قائمتهم الانتخابية”.

ووجه شمس الدين شكره الى مواطني كركوك لقيامهم بالتصويت لحراك الجيل الجديد وثقتهم بهذا القوة السياسية الجديدة بالرغم من مرور وقت قصير على تأسيسه.

وكان رئيس حراك الجيل الجديد شاسوار عبدالواحد قد اكد في وقت سابق، ان “اعادة العد والفر اليدوي اجراء شكلي ليس لديه اي قيمة قانونية، وقد اتفقت الاطراف السياسية فيما بينها مسبقا على العملية ولن تؤثر على النتائج المعلنة مطلقا”.

ن. ر . ت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات