الرئيسية / المقالات السياسية / الى من يمسه الأمر….محمد سمعان اغا

الى من يمسه الأمر….محمد سمعان اغا

هناك أناس يدعون أنهم أصحاب قضية ولهم مبادئ وحينما يتحدثون تحس أنهم قياديين وأصحاب أفكار ومشاريع ولكن…حينما يتعرض شعبنا وأمتنا وقضيتنا الى فترات عصيبة بين الحين والأخر يختفون عن الأنظار ويبتلعون ألسنتهم ولايفقهون بكلمة ضد العدو أو حتى لأجل الدفاع عن شعبهم وقضيتهم وأرضهم وخصوصا كان هناك الكثير من قادة اليوم لايفقون بكلمة قبل ١٦/١٠/٢٠١٧

وحينما تم فرض سلطة القانون أصبحوا أصحاب سلطة وجاه أو قربى للمسؤولين ظنا منهم أن بهذه السذاجة سيصلون الى الكرسي والمنصب والجاه مستغلين عاطفة الشعب المظلوم والمغلوب على أمره ومستغلين الضحك على ذقون المسؤولين.

أنا أقول لكم من موقع الأيمان بالله أولا لأنه خير دليل وقوة وسلطة ويستطيع أن يوصل الأنسان لمراده بمجرد قوله كون فيكون طالما توكل عليه وثانيا أيمانا بقضيتنا التي سقط لأجله العديد من الشهداء القياديين و المناضلين أن تراجعوا أنفسكم وأنصحكم بمراجعة طبيب نفسي لأن ماتفعلونه مضحك وداعي للسخرية.

وأنتبهوا يا أبناء شعبنا التركماني وترقبوا الأيام القادمة التي سيبدأ بها ضعفاء النفوس بسياسة التسقيط والطعن بالشرف والخيانة وووأساليب كلاسيكية قديمة لايعمل بها الا المفلسون والحاسدون.

إما نحن فسنتستمر بالعمل لخدمة قضية شعبنا وأهدافه ومطالبه الى أن يتم تلبيتها والقضية لاتنتهي بحدث أو احداث عدة فالشعب الذي يناضل منذ ٩٠ سنة لايمكن ان يمحوا بعد الأن بالعكس الأيام القادمة ستكون من نصيبنا وسيحالفنا الحظ بأذن الله.أوكد مرة الأخرى قبل الأحزاب والشعارات أكثروا من الدعاء الى الله والأيمان بالله والتوكل عليه والأستعانة به.

فنحن حكمنا العالم منذ أن أسلم اجدادنا بالتوكل على الله وبالأيمان به فسمانا الغرب بالتركمان اي الترك الأيمان اي الترك المؤمنون.

وأكرر مرة أخرى أن كنتم من مطالبي المناصب فخذوها لكن بشرف وبحق وبعدم الضحك على أمال الشعب.

أعملوا وأجتهدوا وناضلوا ودافعوا وأتعبوا وأسعوا للوصول لكن ليس بالتأمر والكيد فأن الله تعالى يقول ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين ويكيدون كيدا ونكيد كيدا طالبوا بما هو حق لكم وليس لغيركم أنتهى ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات