الرئيسية / المقالات السياسية / في الذكرى الثالثة لرحيل المناضل التركماني ياوز عمر عادل

في الذكرى الثالثة لرحيل المناضل التركماني ياوز عمر عادل

بقلم////منور ملا حسون

ما زلت في ذاكرة مدينتك الحبلى بأوجاع السنين ..

حين أفل نجمك من سماء المناضلين التركمان ..

غرست جراحك في قصائد الزمن ..

سلاما يا من دافعت عن قدسية القضية دون أن تهاب أحداً ..

يا من عشقت كل ذرة من تراب توركمن إيلى ..

لم تنحنِ يوما أمام الأعاصير والشدائد ..

سلاما يا رمز النضال ..

سيكتبك التاريخ بكل كبرياء الحروف خالدا في جيد الأيام وفي ذاكرة الزمن .

تعليق واحد

  1. منور ملا حسون

    رحمك الله أيها المناضل التركماني الغيور ..فقدناك .. ومازلت خالدا في ذاكرة التاريخ ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات