الرئيسية / الأخبار السياسية / رئاسة الجمهورية تحولت الى مؤسسة حزبية تدافع عن مزوري الاتتخابات

رئاسة الجمهورية تحولت الى مؤسسة حزبية تدافع عن مزوري الاتتخابات

اتهم نائب رئيس الجبهة التركمانية العراقية، حسن توران، اليوم الخميس، تحول رئاسة الجمهورية الى مؤسسة حزبية تدافع عن مزوري الاتتخابات الذين زوروا انتخابات محافظة كركوك ، مشيرا الى ان على رئيس الجمهورية ان يقف بمسافة واحدة من جميع المكونات.

وذكر توران في بيان تلقت “الغد برس”، نسخة منه انه “في الوقت الذي تتحدث كل الجهات عن تزوير شاب عملية الاقتراع يوم 12 آيار2018 في محافظة كركوك وهذا ما اكدت عليه رئاسة الوزراء والبعثة الاممية وإرادة مجلس النواب عبر قراره التاريخي الذي اتخذ يوم 28 آيار 2018، فوجئنا اليوم بارسال رئاسة الجمهورية كتابًا إلى مجلس المفوضين والمحكمة الإتحادية لعرقلة قرار مجلس النواب وعرقلة كشف المزورين في محافظة كركوك”.

واضاف إن “موقع رئيس الجمهورية هو حامي للدستور”، لافتا انه “على رئيس الجمهورية ان يقف بمسافة واحدة من جميع المكونات وان انحياز رئيس الجمهورية لصالح حزبه يفقد ثقة المواطنين بهذه المؤسسة الدستورية”.

ودعا مجلس النواب ل”اتخاذ موقف صارم حيال تزوير حزب رئيس الجمهورية لانتخابات محافظة كركوك”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات