الرئيسية / الأخبار السياسية / الاوضاع في داقوق مستقرة ولا صحة لسيطرة داعش عليه

الاوضاع في داقوق مستقرة ولا صحة لسيطرة داعش عليه

 نفى نائب رئيس مجلس قضاء طوزخورماتو علي الحسيني، الثلاثاء، الانباء التي تناقلتها بعض وسائل الاعلام عن سيطرة “داعش” على قرية بقضاء داقوق جنوبي كركوك، فيما أكد أن الاوضاع “مستقرة” وجميع خطوط التماس “مؤمنة”.

وقال الحسيني في حديث له، إن “ما تم تناقله في بعض وسائل الاعلام عن سيطرة تنظيم داعش الارهابي على قرية في ناحية حفتخار بقضاء داقوق، (35 كم جنوبي كركوك)، كاذب، ومن يروج لهذه الاخبار يدعم تنظيم داعش الارهابي الذي لايسيطر على شبر واحد من اراضينا”.

وأضاف الحسيني، أن “من يروج لهكذا اخبار عارية عن الصحة هي بعض الجهات الحزبية التي خسرت مكاسبها ومع اقتراب الانتخابات تحاول بث هكذا اخبار”، مؤكدا أن “الاوضاع في داقوق آمنة ومستقرة، وفي جميع اطرافها، والقوات الامنية تنتشر في عموم المواقع بين قضاء داقوق وطوزخورماتو”.
وبين الحسيني، أن “قوات الجيش والرد السريع والحشد الشعبي تؤمن جميع خطوط التماس وهناك بعض جيوب داعش الارهابي الذين يختبؤن مثل الجرذان ويخرجون بين فترة واخرى ويتم تصفيتهم”.

وكانت بعض مواقع التواصل الاجتماعي “الفيسبوك” تناقلت، اليوم الثلاثاء، انباء بشأن سيطرة عناصر تابعة لتنظيم “داعش” على احدى القرى في قضاء داقوق جنوبي كركوك.

تعليق واحد

  1. قولوا من هم مصدر هذه الشائعات ولا تستعملوا الالفاظ التي تعتقدون بانها دبلماسيه لانها تقلق اكثر مما تهدا وهي حقائق على الارض ليس فيها مجال للكلام المنمق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات